الداخلية : ارتباط قوات حفظ القانون بقيادة شرطة بغداد اجراء إداري وتنظيمي

أكدت وزارة الداخلية عزمها على اكمال المشاريع المتلكئة لنصب منظومات الكاميرات

المستقلة … اعتبرت وزارة الداخلية عملية ارتباط قوات حفظ القانون بقيادة شرطة بغداد بانه اجراء إداريا وتنظيميا ، موضحة ان هذه القوات تكونت من الشباب الذين تطوعوا حديثاً في قوى الأمن الداخلي، وانهم أدخلوا مختلف الدورات التدريبية في حقوق الإنسان .

وقالت الوزارة في بيان تلقت المستقلة نسخة منه اليوم الاحد ، “تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي أنباء عن السبب وراء نقل او دمج قوات حفظ القانون مع قيادة شرطة بغداد لما ارتكبوه من أخطاء خلال ادائهم الواجبات المناطة بهم”.

واضافت ، “نود ان نوضح ان هذه القوات التي تكونت من الشباب الذين تطوعوا حديثاً في قوى الأمن الداخلي، وانهم أدخلوا مختلف الدورات التدريبية في حقوق الإنسان وكيفية التعامل مع التظاهرات والاحتجاجات حسب السياقات الدولية والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة، بالإضافة إلى الدروس العملية والنظرية للعمل الشرطوي”.

وتابعت ، أن “بعض الأخطاء التي حصلت سابقا كانت تصرفات فردية صدرت من بعض الافراد وتم اتخاذ اللازم بشأنها .. علما بان عملية ارتباطها بقيادة شرطة بغداد كان اجراء إداري وتنظيمي لغرض تثبيت جهة الارتباط الإداري”، داعيا الى “توخي الدقة في نقل المعلومات واستقاءها من مصادرها الرسمية وعدم الاعتماد على الأحاديث او المعلومات غير الرسمية”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.