الخرّيط ..حلوى موسمية ينفرد بها جنوب العراق

 

(المستقلة)/حيدر حسين المشرف/..تستخرج مادتها الاولية من نباتات البردي التي تنمو في مياه اهوار جنوب العراق ، تمتاز بلونها الاصفر وطعمها اللذيذ ولها فوائد غذائية ودوائية عديدة ، تسمى حلوى الخريط ، اقترنت بها هذه التسمية نسبة الى طريقة قطفها ، حيث يقوم سكان مناطق الاهوار بجمع مادة تشبه الطحين من البردي في اواني بطريقة الخرط ، تصفها وتنقى وتطهى بطرق غالبا ما تكون بدائية .

يتحدث احمد ريكان احد سكنة اهوار محافظة ذ ي قار عن كيفية اعداد حلوى الخريط قائلا ” يبدأ موسم جني دقيق البردي وتحضير حلوى الخريط منه من منتصف شهر نيسان الى منتصف شهر ايار من كل سنة قبل ان يفقد طراوته بفعل ارتفاع درجات الحرارة ، تستخرج المادة الصفراء التي تشبه الطحين من البردي وتجفف تحت اشعة الشمس بعدها تغربل بقطعة قماش شفافة حتى تصفى تماما “.

وتابع مستكملا ” توضع كمية من الماء في قدر لا تتجاوز نصفه وتغطى فوهته بقطعة قماش تثبت جيدا على القدر  ، يوضع فوقها المسحوق المصفى ويلف بالقماش ويغطى بغطاء يوضع حوله الطين ، وتشعل تحته نار هادئة وقودها القصب ، حيث يقوم بخار الماء المتصاعد من القدر بانضاج الحلوى وتتحول الى قطعة متماسكة تقطع الى قطع مختلفة الاحجام  “.

وتنفرد مدن جنوب العراق وخاصة مناطق الاهوار  بصناعة حلوى الخريط التي تعد موردا اقتصاديا مهما للاهواريين ، فضلا عن فوائدها الغذائية الكثيرة ، كما و تستخدم لعلاج العديد من الامراض.

التعليقات مغلقة.