الخالصي يحرّم المشاركة في الانتخابات القادمة ترشيحاً وانتخاباً

(المستقلة)..حرّم المرجع الديني آية الله العظمى محمد مهدي الخالصي المشاركة في الانتخابات القادمة ترشيحاً وانتخاباً باعتبارها “مشروعاً للعدو الغازي الذي تجب مجابهته بكل الوسائل المشروعة”،

ودعا الخالصي في رده على استفتاء ورد من “نخبة من المقاطعين للعملية السياسية الامريكية في العراق” بشأن الانتخابات إلى “المقاومة السلبية الشاملة، لتعجيز العدو من تحقيق أهدافه، بالدسائس الخادعة، وحمله على الرحيل وزوال ظله الثقيل، وإتاحة الفرصة لإنتخابات سليمة تمثّل مصالح  العراق وشعبه”.

وأشار الى أن “شعارنا كان وما يزال: (لا انتخابات حرة ونزيهة في ظل قوات الاحتلال)؛ لأنها بديهية لا تقبل النقاش أثبتتها الوقائع والتجارب”.

ووصف الانتخابات “في ظل الاحتلال ليست مصلحة عراقية، بل(مصلحة الغازي الأمريكي والاحتلال الباطل)، و(خداع للشعب وتزوير لإرادته)، وتكرار للمآسي (بالترويج لنفس وجوه العمالة والظلم والفساد)”.

وشدد على أن “المقاطعة الخيار الوحيد المتاح لمجابهة الاحتلال بعد حرمان الشعب من سائر الوسائل، فأصبح التكليف الشرعي للشعب منحصراً في المقاطعة وممارسة حقه في المقاومة السلبية للاحتلال الباطل ومظالم أعوانه المفسدين؛ المسؤولين عن جميع الاوضاع المزرية التي يكتوي بنارها العراق وشعبه”.

التعليقات مغلقة.