الحكيم: زيارة الرئيس بارزاني عبرت عن التكامل بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم

بغداد( إيب )..وصف رئيس اقليم كردستان العراق مسعود البارزاني، العلاقة التي تربط الكرد بالمجلس الأعلى بأنها علاقة مقدسة وهي محط اعتزاز الأكراد، مذكرا بفتوى الإمام محسن الحكيم بتحريم الدم الكردي.

واشار البارزاني عند زيارته لرئيس لمجلس الاعلى الاسلامي عمار الحكيم في بغداد اليوم الى أن الحكيم طالما شجعه على زيارة بغداد، مبينا أن الأجواء الآن مهيأة لاتخاذ خطوات جدية وعملية في المصالحة الوطنية وتحصين العراق مما يجري في محيطه.

من جانبه عدّ الحكيم زيارة رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني إلى بغداد رسالة كبيرة ومهمة تعزز الوئام الوطني وتؤكد أن العراقيين على تنوعهم ينتمون للوطن الواحد ويعتزون به.

ونقل بيان عن مكتب رئيس المجلس الاعلى عن الحكيم قوله: إن الرئيس البارزاني شخصية كبيرة ومهمة في المشروع الوطني، مشيرا إلى رعايته مبادرة اربيل في واحدة من أهم المحطات العراقية، عادا بارزاني بأنه شخصية ذات تأثير في إدارة الملفات الداخلية والإقليمية.

وأكد الحكيم: أن الزيارة عبرت عن التكامل بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم على أساس الشراكة بين المكونات، مشيداً بالعلاقة التي ربطت وتربط المجلس الأعلى بالكرد، واصفاً إياها بالعلاقة عميقة الجذور، داعياً إلى: تبادل الخبرات بين الحكومات المحلية الجديدة في المحافظات وبين إقليم كردستان العراق .(النهاية)

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.