الجيش التركي يقتحم قرية في دهوك ويحتجز عدداً من سكانها

المستقلة/- أفاد مصدر أمني  بأن العشرات من الجنود الأتراك اقتحموا قرية حدودية في محافظة دهوك واحتجزوا عدداً من سكانها لعدة ساعات.

وقال المصدر للت(المستقلة) صباح اليوم إن “أكثر من ١٠٠ جندي تركي اقتحموا قرية ريسي شمالي ناحية باتيفا التابعة لقضاء زاخو” ، موضحا  أن “الجنود الأتراك قامو بتفتيش منازل أهالي القرية بحثاً عن عناصر حزب العمال الكوردستاني، كما نصبوا نقاط تفتيش على طريق القرية”.

وأضاف  أن “الجنود الأتراك احتجزوا عدداً من سكان القرية لعدة ساعات قبل أن يسمحوا لهم بالعودة لمنازلهم بعد استجوابهم”. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.