الجمهور الإنكليزي يعود الى الملاعب ..مع ضوابط الوقاية

المستقلة..شهدت المواجهة الودية التي تجمع فريقي برايتون وتشيلسي، في إطار استعداداتهما لخوض منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز، ظهور الجماهير للمرة الأولى في الملاعب الإنكليزية، منذ أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

ومنذ انتشار مرض ‘كوفيد-19’ في الأراضي الإنكليزية خلال شهر آذار/مارس الماضي، توقفت منافسات كرة القدم، قبل عودتها دون حضور جماهيري في شهر حزيران/يونيو، ولم تحدد رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز إذا ما كان الموسم المقبل سيشهد حضورًا جماهيريًا جزئيًا أم لا.

وشهد ستاد فالمر الخاص بفريق برايتون تواجد 2500 متفرج، لمشاهدة مباراة الفريق الودية أمام تشيلسي، والتي انطلقت في الرابعة عصر اليوم السبت، في الظهور الجماهيري الأول بإنكلترا منذ خمسة أشهر.

واقتصر تواجد المشجعين على المدرج الشرقي، المواجه لمقاعد الأجهزة الفنية وبدلاء الفريقين، كما جلسوا على مقاعد مخصصة، تبعًا لقواعد العزل الاجتماعي، التي ينص عليها البروتوكول الصحي الخاص بمحاولة السيطرة على انتشار فيروس كورونا المستجد.

وشهدت المواجهة ظهور الألماني تيمو فيرنر والمغربي حكيم زياش في تشكيل تشيلسي الأساسي، في المناسبة الأولى التي يظهران بها، منذ انضمامها للفريق من صفوف لايبزج الألماني وأياكس الهولندي على الترتيب.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.