الجبوري ومعصوم يبحثان تطورات المشهد العراقي

(المستقلة)..بحث رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ،اليوم الاثنين، مع رئيس الجمهورية فؤاد معصوم الاوضاع السياسية والامنية في العراق، والانتصارات التي تحققها قواتنا الباسلة ضد تنظيم داعش الارهابي وتحرير ارض العراق، والاستعدادات لمرحلة ما بعد داعش وابرزها عودة النازحين الى ديارهم بعد اعمارها.

وقال بيان عن مكنب الجبوري ان الطرفين نلقشا كذلك سبل الاسراع في تشريع القوانين الرامية الى تحقيق الامن والاستقرار في عموم البلاد.

ووصف الجبوري زيارة رئيس الجمهورية الى البرلمان بالـ”مهمة من اجل دعم الجهود الرامية الى تحقيق الاستقرار والامن عبر التنسيق بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، وكذلك الاسراع بانجاز القوانين المهمة”

ن جانبه، ثمن  رئيس الجمهورية دور البرلمان في تشريع العديد من القوانين المهمة ومراقبة الاداء الحكومي، مؤكدا ان اهمية التعاون والتنسيق بين السلطات والاطراف والمؤسسات لتحقيق الاستقرار المنشود.

واشار البيان الى ان رئيس الجمهورية حضر اجتماعا عقده رئيس البرلمان مع رؤساء الكتل النيابية ومشاركة نائبي رئيس مجلس النواب همام حمودي وآرام الشيخ محمد.

وتناول الاجتماع الانتصارات التي تحققها قواتنا الامنية البطلة ضد تنظيم داعش الارهابي، وسبل الاسراع بتشريع القوانين المؤجلة، والالتزام بالدستور في حل المشاكل العالقة ومواجهة الازمات.

كما جرى بحث الاستعدادات لمرحلة ما بعد داعش الارهابي، واهمية تهيأة الظروف المناسبة للمصالحة الشاملة وازالة اثار داعش، واعادة النازحين واعمار المناطق المتضررة، ودعوة جميع الكتل والاطراف الى اجراء المزيد من الحورارت بغية التوصل الى حلول وتفاهمات حول القوانين المؤجلة والمشاكل العالقة.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد