الجبهة العربية الشعبية لمواجهة الارهاب تستعد لعقد مؤتمرها في بغداد

(المستقلة)/محمد الخالدي/..اعلن رئيس اللجنة التحضيرية لتاسيس الجبهة العربية الشعبية لمواجهة الارهاب مشعان السعدي عن استعداد اعضاء الجبهة من الدول العربية لحضور المؤتمر التاسيسي الذي يعقد نهاية الشهر المقبل في بغداد .

وقال السعدي في مؤتمر صحفي عقده ببغداد وحضرته ( المستقلة) بعد اعلان تاسيس الجبهة سوف نعلن برنامجنا والذي يبتدأ بالحضور تحت قبة الجامعة العربية وعقد مؤتمر كبيرهناك حيث باللوم الكبير على تصرف الجامعة العربية في دعمها للارهاب المباشر او غير المباشر والذي تسبب في ضياع اراضينا وتدمير سوريا .

واوضح ان للجبهة موقف في الامم المتحدة ، كما تسعى لعقد مؤتمرات في كل الدول العربية ،منوها في الوقت نفسه الى ان الجبهة لاقت ترحيبا كبيرا من احزاب سياسية ومنظمات ومؤسسات فكرية وسياسية وثقافية من كل الدول العربية ، والتي ابدت استعدادها لحضور المؤتمر الذي يعقد نهاية الشهر المقبل في بغداد .

واشار السعدي الى ان الجبهة العربية الشعبية لمواجهة الارهاب تعمل “على توحيد الاداء السوري – العراقي في كل الجوانب الإقتصادية والسياسية والثقافية وبقية العلاقات الاخرى” مبينا ان هذا الاداء من شأنه ان يسهم في توحيد البلدين لاسيما في مواجهة الجماعات التكفيرية، “لان هذه الجماعات تعمل في على ضرب المقومات الأساسية للبلدين، او من خلال الحياة العامة المستقبلية”. وأكد السعدي “ان مهام الجبهة العربية الشعبية لاتقف عند حدود سوريا والعراق ، انما برنامجها يصل الى كل الشعب العربي ” .

على صعيد آخر ابدت الجبهة عن ارتياحها من دخول القرار الدولي لوقف اطلاق النار سورية حيز التنفيذ “كخطوة اولى نحو الانتصار النهائي وخروج سورية سالمة موحدة “.

وطالبت الجبهة في بيان وزع في المؤتمر الصحفي ، الجامعة العربية” بتصحيح الخطأ الكبير الذي وقعت فيه واعادة سوريا الى موقعها الطبيعي في جامعة الدول العربية فورا “.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد