التميمي :استهداف ابناء بني تميم في ديالى القصد منه إشعال الفتنة الطائفية والعشائرية

بغداد (إيبا)…قال النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور التميمي اليوم الخميس ان استهداف ابناء قبيلة بني تميم  يسعى إلي إشعال الفتنة الطائفية والعشائرية في محافظة ديالى

واضاف التميمي في بيان له تلقته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا)… اليوم الخميس إن”العناصر المأجورة الضالعة في استهداف ابناء قبيلة بني تميم تسعى إلي إشعال الفتنة الطائفية والعشائرية في المحافظة  ،مشيرا الى ان تلك الاستهدافات الغاية منها إفراغ ديالى من هذه القبيلة التي حافظت على النسيج الوطني و حدة العراق فضلاً عن أدائها دوراً كبيراً في مكافحة الارهاب”.

واستنكر النائب عن القانون الهجمات المتكررة التي  يتعرض له ابناء قبيلة بني تميم في محافظة ديالى  واخرها استهداف مجلس عزاء.

واضاف إن”العناصر المأجورة الضالعة في استهداف ابناء قبيلة بني تميم  تسعى إلي إشعال الفتنة الطائفية والعشائرية في المحافظة ،موضحاً ان تلك الاستهدافات الغاية منها إفراغ ديالى من هذه القبيلة التي حافظت على النسيج الوطني ووحدة العراق فضلاً عن أدائها دوراً كبيراً في مكافحة الارهاب”.

ولفت أن” الحادث الإجرامي جاء بعد سلسلة طويلة من الاعتداءات والممارسات العدائية تجاه ابناء قبيلة بني تميم  في المحافظة مشيراً الى ضرورة “حماية المواطنين والحفاظ على أمنهم واستقرارهم وسلامة أرواحهم والتي تعد مسؤولية الحكومة المحلية والاتحادية بالاضافة الى تعويض المتضررين   .

ودعا التميمي القوى السياسية والاجتماعية إلى إدانة “العمل الإجرامي الجبان كونه يستهدف الأمن والسلم الاجتماعيين ويسهم في زعزعة الأمن والاستقرار وبث روح الفرقة والشتات بين أبناء المحافظة والوطن الواحد. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.