الرئيسية / عامة ومنوعات / التعليم العالي تنفذ مستشفيات جامعية بمحافظات بغداد والموصل وكربلاء

التعليم العالي تنفذ مستشفيات جامعية بمحافظات بغداد والموصل وكربلاء

بغداد( إيبا)…دعا وزير التعليم العالي والبحث العلمي علي الأديب، الى انشاء هيئة مشتركة بين وزارة التعليم العالي، والصحة للنهوض بالخدمات الصحية والطبية المقدمة للمجتمع العراقي ومواكبة التطورات العلمية والتكنولوجية في المجال الطبي، مؤكدا أن المستشفيات الجامعية التي تنفذها الوزارة في بغداد والموصل وكربلاء والتي تتسع لقرابة 1800 سرير ستعمل بنظام طبي متطور مدعوم بمراكز للابحاث  الطبية المتطورة مزودة  بأجهزة تعد الأكثر تقدما في العالم.

ونقل بيان للوزارة تلقت وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا) نسخة منه عنه القول خلال حضوره افتتاح المؤتمر الدولي الخامس لكلية الطب في جامعة بغداد ومدينة الطب التعليمية،  ” إن الوزارة تولي اهتماما كبيرا للتعليم الطبي وأخذت على عاتقها إنشاء مستشفيات جامعية في بغداد وكربلاء والموصل تبلغ طاقتها الاستيعابية 1800 سرير بهدف تطوير البنية التحتية لهذا القطاع الذي عانى من إهمال كبير خلال العقود الماضية”، مبينا ” إن الوزارة تسعى إلى استقطاب الأطباء الأكفاء المتخصصين للعمل في هذه المستشفيات خاصة في التخصصات التي تندر في العراق والتي لها مساس مباشر بحياة المواطنين”.

 وأضاف الأديب في المؤتمر الذي حضره عدد من أعضاء لجنة الصحة النيابية ومسؤولين في وزارة التعليم العالي والصحة،” إن إنعقاد المؤتمر الدولي لكلية الطب بجامعة بغداد يحظى باهتمام كبير من قبل الوزارة لما له من تأثير على تعزيز العملية التعليمية في كليات المجموعة الطبية”، مشيرا الى ضرورة التعاون بين وزارتي التعليم والصحة لتطوير واقع التعليم الطبي بغية النهوض بالخدمات الصحية التي تعد من المستلزمات الاساسية لتطوير المجتمع العراقي، فضلا عن أهمية مواكبة التطورات العلمية والتكنولوجية في المجال الطبي. “.

وأشار الأديب في المؤتمر الذي حمل شعار ( تكامل علمي وشراكة فاعلة مع الجامعات والمراكز الطبية العالمية ) الى ” ضرورة أن يولي المؤتمر اهتماما خاصا  بالامراض النفسية والاجتماعية التي يعاني منها، المجتمع والعمل على استقطاب الكفاءات العلمية الطبية العراقية في مختلف الاختصاصات للعمل بصفة أستاذ زائر في الكليات الطبية بغية الإفادة من خبراتهم في اعداد جيل جديد من الأطباء الأكفاء، مؤكدا ” إن الوزارة زادت من نسبة قبول الطلبة في الكليات الطبية بغية سد حاجة المؤسسات الصحية”

ويناقش المؤتمر الذي يشارك فيه أطباء وباحثين من العراق ومختلف بلدان العالم اكثر من 130 بحثا في محاور العلوم الطبية الأساسية والسريرية, والتعليم الطبي, والمستجدات الحديثة  في التشخيص المبكر للسرطان، والتداخل القسطاري للقلب، والشرايين المحيطية، والجراحة الناظورية.

ويتخلل المؤتمر الذي تستمر اعماله لمدة يومين  وورش عمل متنوعة وندوات في ضمان الجودة والاعتمادية، فضلا عن معارض للكتاب والأدوية، والأجهزة والمستلزمات الطبية.( النهاية)..

اترك تعليقاً