البيئة والامم المتحدة تناقش آليات العمل المشتركة للحفاظ على التنوع الاحيائي في العراق

بغداد ( إيبا ).. عقدت وزارة البيئة والامم المتحدة ورشة عمل مشتركة مع عدد من الوزارات ومنظمات المجتمع المدني لمناقشة الخطط والآليات الخاصة بالحفاظ على التنوع الاحيائي والبايولجي في العراق .

وقال  مدير عام دائرة التوعية والاعلام البيئي  امير علي الحسون ان وزارة البيئة ومنظمة ( U.E.N.B ) التابعة للامم المتحدة نظمت اليوم في فندق شراتون بغداد ورشة عمل لدراسة تنفيذ التوصيات والخطط التي تم اعتمادها في ورشة العمل الاولى التي عقدت ببغداد الشهر الماضي الخاصة بالحفاظ على التنوع الاحيائي والبايلوجي في العراق من خطر الانقراض .

واشار الحسون الى ان الوكيل الفني لوزارة البيئة علي اللامي شدد خلال افتتاحه اعمال الورشة على اهمية التنوع الاحيائي في حفظ التوازن البيئي و ضرورة ادامة مصادره للحفاظ على مصادر الرزق لشريحة الصيادين ومربي الحيوانات من خلال نشر الوعي بين هذه الشريحة حول مخاطر الصيد الجائر والادوات المستعملة في عمليات الصيد وضرورة الامتناع عن الصيد في مواسم التكاثر لما تمثله هذه المواسم في الحفاظ على الحياة البرية واستمراريتها .

واوضح ان وزارات (الصحة . الزراعة . العلوم والتكنلوجيا . الموارد المائية والتخطيط بالاضافة الى منظمة حماية الطبيعة العراقية ) شاركت في الورشة الى جانب المنظمة الدولية في وضع الخطة التي ستنفذ على مدى عامين وتهدف الى اعتماد استراتيجية وطنية لحماية التنوع الاحيائي والبايلوجي في العراق .

وذكر ان وزارة البيئة باشرت في وقت سابق بحملات توعية مكثفة في مختلف محافظات العراق للحد من عمليات الصيد الجائر والاستيراد العشوائي للحيوانات التي باتت تهدد التنوع الاحيائي في العراق بالاضافة الى اعادة زراعة انواع كثيرة من الاشجار التي كانت تشكل جزء مهما من بيئة وطبيعة العراق لاستعادة التوازن البيئي الذي كان يتمتع به العراق قبل ان يتعرض الى عمليات التدمير الممنهج بمعول النظام السابق بحق البيئة والطبيعة في العراق .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد