البيئة : السيستاني يفتي بحرمة تحويل المياه الثقيلة للبساتين والانهر

بغداد ( إيبا ).. قالت وزارة البيئة ان المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني افتى بحرمة تصريف المياه الثقيلة الى المزارع لما لها من آثار سلبية على الصحة والبيئة .

وذكر مدير عام دائرة التوعية والاعلام البيئي وقال امير علي الحسون في تصريح تلقته وكالة الصحافة المستقلة ( إيبا ) اليوم ان مديرية بيئة النجف الاشرف استفت السيستاني لمعرفة مدى حرمة سقي المزارع بالمياه الثقيلة وبيع منتجاتها للمواطنين، مبينا ان هذا السلوك يتبعه سائقي السيارات الحوضية التابعة لمديرية مجاري النجف والقطاع الخاص الذين يقومون بتفريغ حمولاتهم في المزارع والبساتين مقابل اثمان يتفق مع اصحاب المزارع او بدون ثمن والغاية من ذلك هو قيام السائق بتفريغ حمولته والتخلص منها بدلا من الاماكن التي خصصتها الدولة له  والتي قد تكون بعيدة عنه .

واكد الحسون ان مديرية بيئة النجف خاطبت السيستاني بحرمة هذا التصرف  الذي له تأثير سلبي على صحة المواطن وبيئته، مشيراً الى ان السيد السيستاني افتى بحرمة تصريف هذه المياه الى البساتين والمزارع  والانهر.

وكانت وزارة البيئة اقرت عبر الاستراتيجية الوطنية لحماية وتحسين البيئة ضرورة التواصل مع رجال الدين وائمة المساجد لحث المواطنين على ضرورة حماية البيئة من الملوثات التي تلقى فيها دون معرفة الاضرار الناجمة عن هذه المخلفات التي تعتبر المياه الثقيلة احدى اخطر هذه الملوثات والتي يتم تصريفها من قبل بعض المزارعين الى بساتينهم ومزارعهم.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد