الرئيسية / عامة ومنوعات / البيئة : الدول المانحة تجهز العراق بمصنع لانتاج الاطراف الصناعية

البيئة : الدول المانحة تجهز العراق بمصنع لانتاج الاطراف الصناعية

بغداد ( إيبا )..قررت مجموعة الدول المانحة تجهيز العراق بمعمل لانتاج الاطراف الصناعية بمواصفات عالمية وحديثة للمساهمة في اعادة تاهيل ضحايا الالغام والمقذوفات الحربية اللذين فقدوا اطرافهم نتيجة تعرضهم للاصابة والعوق بسبب انتشار الالغام والمقذوفات الحربية التي خلفتها الحروب الطائشة للنظام البائد في مختلف مدن ومحافظات العراق .

وقال مدير عام دائرة شؤون الالغام في وزارة البيئة عيسى رحيم الفياض ان مجموعة الدول المانحة عرضت على الوفد العراقي خلال مؤتمر الحد من استخدام وانتاج القنابل العنقودية المنعقد في جنيف تجهيز العراق بمعمل انتاج الاطراف الصناعية بعد تقديم وزارة البيئة لاحصائيات عن عدد الاشخاص الذين تعرضوا للاعاقة وفقدان اطرافهم نتيجة تعرضهم للالغام والمقذوفات الحربية المنتشرة في مختلف مدن ومحافظات العراق . واضاف الفياض ان وزارة البيئة التي تمثل العراق في هذه الاجتماعات بصفة عضو مراقب تمكنت من اقناع الدول المانحة بضرورة تحمل مسؤليتها تجاه المواطنين العراقيين الذين يسقطون سنوياً بفعل انفجار الالغام والمقذوفات الحربية التي خلفتها الحروب العبثية للنظام السابق .

واشار الفياض الى ان وزراة البيئة عرضت على المجتمعين في جنيف الخطط والاليات التي تتخذها الحكومة العراقية للحد من ضحايا الالغام من خلال الجهود المتواصلة لرفع وازالة كافة الالغام والمقذوفات الحربية بالتنسيق مع المنظمات والمؤسسات الدولية العاملة في مجال ازالة الالغام .

واوضح ان جهود الحكومة العراقية في اعادة تأهيل وعلاج ضحايا الالغام وجدت اصداءً ايجابية لدى المجتمعين في جنيف ماحفزهم على تقديم معمل انتاج الاطراف الصناعية ذات المواصفات عالية التي تسمح للمصاب باستخدامها بشكل تؤهله لممارسة حياته الطبيعية كونها تصنع من مواد تتلائم مع الظروف البيئة والمناخية للعراق فضلاً عن كونها تتمتع بوزن اقل بكثير من الاطراف التقليدية التي تنتج في العراق .

يذكر ان العراق يشارك في اجتماعات جنيف بصفة مراقب بعد انضمامه لاتفاقية اوسلو للحد من انتاج واستخدام القنابل العنقودية .(النهاية)

اترك تعليقاً