البارزاني يعلن حزمة إجراءات إصلاحية لمعالجة الأزمة المالية وإعادة هيكلة الدوائر وقوات البيشمركة

(المستقلة)…. أعلن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني عن حزمة إجراءات إصلاحية لمعالجة الأزمة المالية التي يعانيها الإقليم من بينها إعادة هيكلة الدوائر الحكومية وقوات البيشمركة وتأسيس مجلس الخدمة، فضلاً عن استقطاع جزء من أرباح الشركات.

وذكر بيان لرئاسة الإقليم وتلقته (المستقلة) .. ان البارزاني أصدر عدد من ” قرارات إصلاحية عدة لتنظيم عمل حكومة الإقليم ومعالجة النقص في الدوائر الحكومية” .

وأوضاف البيان  أن “بارزاني قرر بموجب قانون رئاسة إقليم كردستان رقم (1) لسنة 2005، وبهدف تنظيم أعمال حكومة إقليم كردستان وتنفيذ إصلاحات ومعالجة النقص في الدوائر الحكومية، تنفيذ حزمة إصلاحات وإجراءات تنظيمية”.

وأشار البيان إلى أن ذلك “يتضمن مراجعة إدارة هيكلة حكومة إقليم كردستان وتنظيمها على أسس مناسبة مع متطلبات الحكومة ومراجعة الهيكلة المالية للحكومة وتنظيم وحدات المحاسبة في المؤسسات الحكومية كافة ووزارة المالية على أسس مناسبة”.

وأوضحت الرئاسة أن “رئيس الإقليم أمر بمراجعة كافة الملاكات الحكومية بهدف تنظيم الأملاك والعمل على تأسيس مجلس الخدمة ومراجعة ملاكات قوات البيشمركة ووحداتها ومنشآتها وتنظيم هيكلتها وملاكاتها”، مبينة أنه “أمر أيضاً بمراجعة كل الأراضي الزراعية والسياحية وتنظيمها وإزالة أي تجاوز على الأملاك العامة، فضلاً عن مراجعة جميع الأملاك الحكومية التي منحت للمواطنين عن طريق العقود أو على أساس الاستثمار، وتنظيم الأملاك والأراضي والبنايات وجميع الأجور الحكومية المستحقة لصالح الوضع الاقتصادي”.

وأوعز البارزاني ” بمراجعة جميع المنازل والأملاك المستأجرة من قبل الحكومة بهدف تقليل الايجار وتنظيمها ومراجعة مصروفات جميع المؤسسات الحكومية لترشيقها”، مطالباً بضرورة “مراجعة وتنظيم واردات الإقليم، ونظام الاستثمار فيه”.

وتابعت الرئاسة في بيانها أن “بارزاني طلب من الشركات الذي تعمل بنحو قانوني وناجح في إقليم كردستان منح جزء من أرباحها لخزينة الدولة لتمكينها من تخطي الأزمة المالية الحالية ووجه باتخاذ الإجراءات المناسبة بحق الشركات التي حصلت على أموال بطرق غير قانونية وأن تمنح الفوائد والايرادات بنحو عادل إلى خزينة حكومة الإقليم”، مستطردة أن رئيس الإقليم “شكل لجنة لتنفيذ ومراجعة تلك القرارات بالطرق المناسبة ورفع النتائج إلى رئيس إقليم كردستان”. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد