الاعلان عن تفاصيل زيارة بابا الفاتيكان الى مصر

 

(المستقلة)..أعلنت رئاسة الجمهورية والكنيسة الكاثوليكية في مصر وإذاعة الفاتيكان، اليوم الإثنين، تفاصيل الزيارة التي يقوم بها البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان إلى مصر يوميّ الجمعة والسبت 28 و29 نيسان/ أبريل الجاري.

وبحسب البرنامج يزور بابا الفاتيكان مصر زيارة خاطفة، حيث يصل في الساعة الثانية ظهر الجمعة ويغادر مصر في الخامسة مساء السبت، يتخلل زيارته قداس ولقاءات رسمية.

وأعلن السفير، علاء يوسف المتحدث الرسمي باِ­سم رئاسة الجمهورية بأنه من المقرر أن يصل البابا فرانسيس بابا الفاتيكان إلى القاهرة يوم الجمعة الموافق 28 نيسان/ أبريل، حيث يقيم له الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مراسم الاستقبال الرسمي ويعقدا لقاءً عقب الاستقبال.

وقال السفير علاء يوسف في تصريح صحفي إن مصر تجدد ترحيبها باستقبال البابا فرانسيس فى زيارته الأولى للقاهرة، وتعرب عن تطلعها لهذه الزيارة المهمة بما يساهم فى إرساء دعائم السلام ونشر مبادئ التسامح والعيش المشترك.

وأضاف المتحدث الرسمى أن برنامج زيارة البابا فرانسيس يتضمن مشاركته فى احتفالية تنظم بمناسبة زيارته يلقى فيها الرئيس السيسي والبابا فرانسيس كلمة أمام الحضور. كما يتضمن البرنامج لقاءً مع فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف وإلقاء كلمة أمام المؤتمر العالمي للسلام الذى تنظمه مشيخة الأزهر.

ويلتقى البابا فرانسيس خلال الزيارة أيضا البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، فضلاً عن المشاركة فى الصلاة على أرواح ضحايا الحادث الإرهابى الذى وقع بالكنيسة البطرسية، وذلك بمشاركة رؤساء الطوائف المسيحية فى مصر.

ومن المقرر أن يترأس البابا فرانسيس يوم 29 نيسان/أبريل صلاة القداس الإلهى، فضلا عن عقد لقاء مع رجال الدين المسيحى من الطائفة الكاثوليكية.

وأعلن الأنبا عمانوئيل، مطران الأقصر للأقباط الكاثوليك، ورئيس اللجنة المنسقة لزيارة قداسة البابا فرنسيس إلى مصر، البرنامج، وقال إن البابا يصل إلى القاهرة في رحلته القادمة من روما في الساعة الثانية بعد الظهر، يوم 28 من نيسان/ أبريل الجاري يعقبه استقبالا رسميًا في مطار القاهرة، مضيفاً بأن البابا يتوجه بعد ذلك إلي القصر الرئاسي للقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس مصر.

وتابع: “يتوجه البابا عقب لقاء الرئيس السيسي إلى لقاء فضيلة الإمام الأكبر الشيخ أحمد الطيب، ويتوجه بعد ذلك إلى المؤتمر العالمي للسلام لإلقاء كلمته وللاستماع إلى كلمة الشيخ الطيب. وبعد ذلك يتوجه البابا إلى مقابلة كل السلطات المدنية حيث يستمع إلى كلمة الرئيس السيسي ويلقي كلمته”.

وواصل: “يتوجه البابا فرنسيس للقاء البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ويلقي كل منهما كلمة عقب اللقاء المشترك”.

وأشار الأنبا عمانوئيل إلي أنه في اليوم التالي، 29 نيسان/أبريل الجاري، يقيم القداس الآلهي في الساعة العاشرة صباحًا، واختتم الأنبا عمانوئيل تصريحاته قائلًا: “إن البابا يقيم في الساعة الثالثة عصرا لقاء صلاة مع رجال الإكليروس، والرهبان والراهبات ويلقي كلمة خلالها وتعقبها مراسم الوداع، ويتوجه في الساعة الخامسة إلى مطار القاهرة للمغادرة إلى روما”.

وقالت إذاعة الفاتيكان، في بيان لها عبر موقعها الناطق باللغة العربية، أنه من المرتقب أن يغادر البابا فرنسيس مطار فيومتشينو الدولي بروما في تمام الساعة العاشرة وخمس وأربعين دقيقة من صباح يوم الجمعة 28 نيسان/آبريل الجاري متوجهًا إلى مطار القاهرة الدولي الذي يصله البابا عند الساعة الثانية من بعد الظهر بالتوقيت المحلي لمصر، لتجري مراسم الاستقبال الرسمي على أرض المطار.(النهاية)

 

المصدر : الشروق

قد يعجبك ايضا

اترك رد