الرئيسية / اخر الاخبار / الاستئناف يبرىء الملا كريكر من حكم “التحريض على الارهاب” في النروج

الاستئناف يبرىء الملا كريكر من حكم “التحريض على الارهاب” في النروج

بغداد ( إيبا ).. رفض القضاء النروجي الخميس في الاستئناف ادانة الملا كريكر مؤسس جماعة “انصار الاسلام” الكردية العراقية بتهمة “التحريض على الارهاب”، لكنه حكم عليه بالسجن سنتين وعشرة اشهر للتهديد بالقتل وتخويف شهود.

وفي محكمة البداية كان حكم على رجل الدين المقيم في النروج منذ 1991 واسمه الحقيقي نجم الدين فرج احمد، بالسجن ستة اعوام في الاجمال في محاكمتين منفصلتين على خلفية تهديدات ودعوات الى القتل وخصوصا ضد وزيرة سابقة قررت العمل على طرده من النروج.

ورفض قضاة محكمة استئناف اوسلو الاحكام الصادرة بناء على الاتهامات الاكثر خطورة تطبيقا للفقرة 147 من قانون العقوبات المعروفة ب”فقرة مكافحة الارهاب”.

ولم يحتفظ القضاة سوى بالتهديدات التي وجهها الملا كريكر الى اكراد اخرين كان يتهمهم بإحراق صفحات من المصحف او تدنيس القرآن، وبمحاولات الضغط على شهود في محاكمته الاولى. وكان الدفاع طلب تبرئته في حين طلب الاتهام انزال عقوبة السجن بحقه سبع سنوات.

وحكم عليه من جهة اخرى بدفع غرامة قدرها 130 الف كورون (قرابة 18 الف يورو) لكل من الأشخاص الثلاثة الذين هددهم.

والملا كريكر مؤسس جماعة “انصار الاسلام” الاسلامية الكردية العراقية مدرج مع حركته على لائحة الامم المتحدة والولايات المتحدة للأشخاص والمجموعات الارهابية.

ويعترف الملا كريكر بانه شارك في تأسيس “أنصار الاسلام” في 2001 لكنه يؤكد انه توقف عن قيادة الجماعة في 2002.

وبدا اجراء طرده من النروج في 2003، لكن لم يكن ممكنا ابعاد كريكر الى العراق في غياب ضمانات بشان سلامته في بلاده حيث قد يتعرض لعقوبة الاعدام.(النهاية)

اترك تعليقاً