الاتحاد الآسيوي يدين الاعتداء على مدرب نادي كربلاء

بغداد ( إيبا )..دان الاتحاد الاسيوي لكرة القدم حادث الاعتداء الذي اودى بحياة مدرب كربلاء العراقي تعرض له من قبل عناصر من قوات الشرطة عقب انتهاء واحدة من مباريات المسابقة المحلية الاسبوع الماضي، وكذلك سلسلة هجمات تعرضت لها ملاعب كرة قدم شعبية.

كما طالب الاتحاد الاسيوي الحكومة العراقية بضمان سلامة الملاعب، مدينا في بيان على موقعه الرسمي على شبكة الانترنت، سلسلة هجمات تعرضت لها الملاعب الشعبية امس ما ادى الى مقتل تسعة فتيان تقل اعمارهم عن 16 سنة جراء انفجار عبوات ناسفة خلفت 25 جريحا ايضا.

ونقل البيان عن رئيس الاتحاد الاسيوي الشيخ سلمان بن ابراهيم “اود ان تضمن الحكومة العراقية سلامة وأمن الملاعب وما حولها واللاعبين”.

واضاف “نيابة عن أسرة كرة القدم الآسيوية،أود أن أعرب عن عميق التعازي لأسرته وأصدقائه وكامل أسرة كرة القدم العراقية وأتمنى الشفاء العاجل للاعبي كربلاء وأود أن أحث قوات الأمن أن يكون تركيزها الأساسي لحماية اللاعبين والمتفرجين وهذا العمل يستحق بالتأكيد الإدانة”.

وتابع الشيخ سلمان حسب بيان الاتحاد الاسيوي “ينبغي استخدام كرة القدم كأداة لتعزيز السلام والوئام”.

الى ذلك وافق الاتحاد الدولي على ارتداء لاعبي منتخب شباب العراق الشارة السوداء في مباراة البارغواي بعد غد الاربعاء في الدور الثاني من مونديال الشباب المقام حاليا في تركيا.

وذكر عضو اتحاد الكرة والمشرف على منتخب الشباب كامل زغير ان “لاعبي المنتخب سيرتدون في مباراة البارغواي وبعد استحصال موافقة الفيفا شارات سوداء تعبيرا عن الحزن على وفاة مدرب كربلاء الراحل محمد عباس وعلى الشهداء(….) الذين سقطوا في التفجيرات الاخيرة”.

واوقف منتخب شباب العراق تدريباته امس الاحد في مدينة انطاليا التركية حزنا على رحيل مدرب كربلاء.

وكان مدرب كربلاء محمد عباس (50 عاما) توفي امس الاحد متاثرا باصابات بليغة نتيجة ضربه من قبل قوات الشرطة الاسبوع الماضي عقب مباراة فريقه مع القوة الجوية اثر تدخله لفض اشتباك بين اللاعبين وتلك العناصر واصيب حينها بكسور في الجمجمة ونزيف حاد.(النهاية)

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.