الرئيسية / اقتصادية / الأردن والعراق يؤكدان: تصفية شركة النقل البرى لن تنهى العمل العربى المشترك

الأردن والعراق يؤكدان: تصفية شركة النقل البرى لن تنهى العمل العربى المشترك

بغداد ( المستقلة)..أكد الأردن والعراق اليوم السبت أن تصفية شركة النقل البري العراقية الاردنية لن تكون إنهاء للعمل العربي المشترك ، بل أنهما يتطلعان إلى تعزيز التكامل الاقتصادي والتجاري بينهما في مختلف المجالات.

وقال وزيرا النقل الأردني لينا شبيب والعراقي هادي العامري – في مؤتمر صحفي اليوم عقد على هامش اجتماعات الجمعية العمومية لشركة النقل البري (تحت التصفية) – إن مجالات التعاون بين البلدين متعددة وأن هناك آفاقا للتعاون يسعى البلدان لتعزيزها.

وتعقد الجمعية اجتماعات في عمان بهدف الإسراع في اجراءات التصفية للشركة والتي بدأت عام 2008 وبحث الصعوبات التي تواجه لجنة التصفية في بيع موجودات الشركة المتبقية وهي الأراضي والشاحنات المستعملة وقطع غيار مختلفة ومواد متفرقة.

وعن مشروع الربط السككي بين بغداد والعقبة .. أكد الوزيران أن الربط السككي مهم للبلدين وأن هناك رغبة أكيدة في استكمال المشروع إلا أن التمويل يقف عائقا أمام رغبة الجانبين.

ومن جهتها .. قالت وزيرة النقل الأردنية في هذا الصدد إن التنسيق مستمر بين البلدين ، موضحة أن شركة صينية أبدت رغبتها في الإطلاع على دراسات الجدوى لتمويل المشروع وأنه يتم الآن تسويق المشروع من بغداد إلى العقبة.

وأفادت شبيب بأن الربط السككي يعد أحد أهم وسائل التكامل العربي ، مشيرة إلى أن مركز الأردن الاستراتيجي مهم في الربط بين المشرق والمغرب العربي وصولا إلى تحقيق التكامل المنشود في كل المجالات وبخاصة الاقتصادية والتجارية.

وشددت على أن تصفية الشركة لا يعني انتهاء الربط البري بين البلدين ، مؤكدة على أن حركة النقل البري مستمرة بين البلدين وأن حجم النقل البري يصل إلى 80 ألف شاحنة سنويا ، ومشيرة إلى أن سيتم البحث مع الجانب العراقي اوجه التعاون المشترك في مجالات النقل والبحث في كل وسائل التعاون المشترك.

يذكر أن الجمعية العمومية للشركة سبق لها وأن قررت في عام 2008 تصفية الشركة وفق إحكام عقد التأسيس والنظام الأساسي وقانون الشركات الأردني وتعيين لجنة تصفية الشركة من البلدين.(النهاية)

اترك تعليقاً