الأردن: كورونا قادر على تدمير أي نظام صحي بالعالم

المستقلة /- قال سعد جابر، وزير الصحة الأردني، إن الأردن اتخذت إجراءات شديدة في بداية انتشار فيروس كورونا، حيث كان هناك حظر تجول شامل بالإضافه إلى إغلاق الحدود وتابعنا حالات الكورونا حتى وصلت في بعض الأيام إلى تسجيل “صفر إصابات”.

وأضاف جابر، خلال مداخلته الهاتفية بإحدى البرامج  ” أن وباء فيروس كورونا يعمل ضد الاقتصاد ولهذا كان يجب أن يتم التوازن بين الاقتصاد والصحة، ولهذا فتحت الأردن الحدود لإعادة الاقتصاد إلى طبيعته.

وتابع: خلال فتح الاقتصاد مرت بعض الحالات المصابة بفيروس كورونا من الحدود وانتشرت بين الناس سريعا منذ شهر أغسطس، وهو ما أحدث تزايد في عدد الإصابات مرة أخرى.

وأكمل: فتحنا المدارس فى ديسمبر الماضي ولكن مع وجود الحالات بها تم إغلاقها مرة أخرى، معقبا: الحالات بدأت تصل إلى الـ1000 حالة وهناك وفيات.

وأكد علي أن “النظام الصحى الأردني قوى ومتماسك، ولكن لا يوجد أي نظام صحى بالعالم يستطيع أن يواجه هذا الفيروس ويمكن أن ينهار أمامه”، ولهذا اتخاذ إجراءات منذ البداية سيكون له أثر على الأردن مستقبليا.

وأوضح فرق الفحص تجوب المملكة الآن حيث وصل عددها إلى 400 وستزيد أيضا مع الوقت، بالإضافة إلى وجود 120 محطة ثابتة في المملكة لفحص المواطنين، معقبا: عدد الفحوصات الآن يصل إلى 20 ألف في اليوم ونأمل أن يصل قريبا إلى 30 ألف يوميا.

وأشار إلى أن المعركة مع فيروس كورونا لا يمكن كسبها إلا بمشاركة المواطن، مردفا: “المواطن والحكومة سويا عليهم دور في محاربة هذا الفيروس، ومعظم الوفيات لمرضى الفيروس هم فوق الـ70 عاما”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.