اعتقال موظف سابق بالأمم المتحدة اعتدى جنسيًا على نساء بمصر والعراق

المستقلة/ منى شعلان / ألقت السلطات الأمريكية ، القبض على كريم القوني، البالغ من العمر 37 عامًا، الموظف السابق في الأمم المتحدة ، بتهمة الاعتداء على 6 نساء من العراق ومصر والولايات المتحدة الأمريكية ، ما بين عام 2009 و 2016.

ووجه المدعي العام الفيدرالي فى ماتهاتن لـ”القوني” تهمة الإدلاء بأقوال كاذبة لمكتب التحقيقات الفيدرالي “FBI”، وأخفى ارتكابه لجريمة تخدير 6 نساء والاعتداء عليهم جنسيًا.

وأنكر القوني الاتهامات التي وجهت إليه وخاصة اتهامات سيدة من العراق قام بالاعتداء عليها، وقال رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالية بنيويورك، إن التحقيق ما زال مستمرا وطلب أي شخص لديه معلومات حول القضية الاتصال بمكتب التحقيقات ، حسبما ما ذكر موقع “نيويورك تايمز”.

كما ذكرت إحدى المجني عليهم، أنه في عام 2016 تعرضت للتخدير على يد “كريم القوني” واعتدى عليها جنسيًا بعدما فقدت الوعي داخل شقته في العراق.

وكشفت التحقيقات، أن كريم القوني ارتكب عدة جرائم مماثلة بحق 5 نساء أخريات بين عامي 2009 و2016، وفي كل مرة كان يخبر ضحاياه بالأفعال الجنسية التي مارسوها معه بعد الواقعة.

ويشار إلى أن كريم القوني، شغل عدد من المناصب في مجال المساعدات الدولية والتنمية والعلاقات الخارجية بالأمم المتحدة بين عامي 2005 و2018.

التعليقات مغلقة.