اعتقال كوادر اعلامية ومصادرة معداتهم في دهوك

(المستقلة)..اعتقلت القوات الامنية في دهوك كوادر فضائيات (كلي كردستان، وسبيدة، وخابير) وصادرت معداتهم اثناء تغطيتهم للتظاهرات  في المحافظة، مساء اليوم السبت.

ونقلت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق عن مراسل قناة كلي كردستان (ازاد شكور) تأكيده في اتصال هاتفي اعتقال زميله مراسل القناة في دهوك (كاروان صادق) ومصادرة معداته، وإغلاق هاتفه الشخصي، بعد تغطيته للتظاهرة التي نظمتها الكوادر التدريسية في دهوك، احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم.

واضاف ان القوات اعتقلت ايضا مراسل قناة سبيدة (علي ديوالي) ومصورها (هجر برواري) ومدير قناة خابير (ماهير سكفان) ومدير اذاعتها (احمد خالد) خلال تواجدهم بالقرب من مكان الاحتجاجات للتغطية، وصادرت معداتهم، ولم يتم إطلاق سراحهم حتى لحظة كتابة هذا البيان.

وادانت الجمعية الدفاع اعتقال الصحفيين في دهوك، مؤكدة أن اعتقالهم انتهاكا لحرية الصحافة والإعلام، مبدية  قلقها لما آلت اليه حرية العمل الصحفي في الإقليم في الاونة الاخيرة بعد تزايد حالات الحجز والاعتقال، دون مذكرات اعتقال.

وطالبت الجمعية القوات الامنية في الإقليم بالإسراع والكشف عن مكان اعتقال الصحفيين، وإطلاق سراحهم على الفور، والكف عن استخدام الاساليب التعسيفية ضد الإعلاميين اثناء تأديتهم لعملهم.

التعليقات مغلقة.