الرئيسية / تنبيهات / استهداف رتلا عسكريا أميركيا في سوريا وسقوط خمسة قتلى

استهداف رتلا عسكريا أميركيا في سوريا وسقوط خمسة قتلى

(المستقلة)..أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الاثنين، أن “تفجيرا انتحاريا استهدف رتلا للقوات الأميركية كانت تصاحبه قوة كردية في ريف الحسكة شمال شرقي سوريا، مما أسفر عن سقوط قتلى من قوات سوريا الديمقراطية وإصابة عنصرين أميركيين”.

وقال المرصد إن “دوي انفجار هز ريف الحسكة الجنوبي عند مرور رتل لقوات أميركية برفقة قوة محلية من قوات سوريا الديمقراطية، مما تسبب بخسائر بشرية”.

وفي التفاصيل التي أوردها المرصد السوري، فإن الهجوم “ناجم عن تفجير استهدف رتلا على طريق الحسكة – الرقة، قرب منطقة الشدادي”.

وأكدت مصادر موثوقة، أنّ “العمل ناجم عن تفجير انتحاري يقود آلية مفخخة لنفسه بالرتل الأميركي، الذي يرافقه عناصر من قوات سوريا الديمقراطية لحمايته خلال تجوله في المنطقة”.

وعلم المرصد أن “التفجير تسبب بإصابة عنصرين اثنين من القوات الأميركية، ومقتل 5 على الأقل من عناصر قوات سوريا الديمقراطية، فيما أصيب آخرون”.

وأشار الإعلام الحربي نقلاً عن تنسيقيات المسلحين بأن الانفجار الانتحاري الذي حصل بسيارة مفخخة على حاجز تابع لـ “قوات الأسايش” التابعة لـ”حزب الإتحاد الديمقراطي الكردي” عند مدخل مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، استهدف رتلا اميركيا بمواكبة كردية وادى لسقوط قتلى وجرحى بينهم جنود أميركيون.

وتداولت تنسيقيات المسلحين صورتان تظهر احتراق آلية تابعة لـ “التحالف الدولي” بعد استهداف السيارة المفخخة رتلاً للقوات الأميركية، قرب مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي.

وفي وقت لاحق، تبنّى تنظيم داعش الهجوم الإنتحاري.

اترك تعليقاً