الرئيسية / عربي و دولي / اخبار فلسطين

اخبار فلسطين

المستقلةً – القاهرةً – وليد الرمالي وفايق جرادة

أخبار صوت فلسطين 21-7-2019
……………………………………
اقتحمت جماعات المستوطنين من اتباع ما يسمى بالهيكل المزعوم المتطرفين المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم.
وأفادت مراسلة صوت فلسطين في القدس كريستين ريناوي أن المستوطنين يواصلون تحريضهم لإعادة إغلاق مصلى باب الرحمة مرة أخرى ، ويواصلون اقتحاماتهم للأقصى في المناسبات الدينية في محاولة لخرق الوضع القانوني والتاريخي للمسجد.
وأضافت أن المواطنين في وادي الحمص في بلدة صور باهر بالقدس المحتلة ينتظرون مصيرا مجهولا لغاية اللحظة ،بسبب اعتزام الاحتلال تنفيذ عمليات هدم تطال مئة شقة في الحي بحجة قربها من جدار الضم والتوسع العنصري .
بدوره ، دعا مدير عام المسجد الأقصى عمر الكسواني في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم المواطنين ، لشد الرحال إلى المسجد للتصدي لهذه الاقتحامات المتواصلة ، التي يحاول الاحتلال فرضها بالقوة ، ويجعلها أمرا طبيعيا ، مشددا على ضرورة دعم الدول العربية والاسلامية للموقف الفلسطيني.
…………………………….
أعلنت مديرة الادارة العامة للأمريكيتين والكاريبي في وزارة الخارجية حنان جرّار عن زيارة رسمية إلى الاكوادور لوزير الخارجية د. رياض المالكي الثلاثاء المقبل سيلتقي خلالها نظيره الاكوادوري.
وأوضحت جرّار في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم ، بأن الزيارة التي تستمر ثلاثة ايام تهدف الى بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وتعزيزها في ظل الوضع السياسي الراهن والموقف الفلسطيني جراء ما يحث إقليميا وداخليا ودوليا.
كما أعلنت جرّار عن مؤتمر سفراء فلسطين والذي سيعقب مباشرة الزيارة الرسمية إلى العاصمة كيتو وذلك يومي 24 و25 من الشهر الجاري.
وأضافت جرّار أن هذا المؤتمر سيركز على الوضع السياسي الداخلي وبحث التغيرات التي تحدث في القارة اللاتينية وموقف فلسطين منها وكيفية التعاطي معها إلى جانب ما تسمى بصفقة القرن وبحث الطرق لتعزيز العلاقات الثنائية مع دول أمريكيا اللاتينية.
وقالت مديرة الادارة العامة للأمريكيتين والكاريبي في وزارة الخارجية إنه سيتم الحديث أيضا عن ظهور اليمين المتطرف في دول أمريكيا اللاتينية وتأثيره على العلاقات مع هذه الدول والبحث في آليات وطرق التعاطي مع هذه المتغيرات والحفاظ على المكتسبات الفلسطينية في تلك المنطقة.
…………………………….
عقدت اللجنة المحلية للمقاطعة في محافظة نابلس امس مؤتمرها الثاني بعنوان “محافظة نابلس تقاطع البضائع الاسرائيلية بحضور ممثلي المؤسسات واللجان العاملة في مجال المقاطعة ومقاومة التطبيع وممثلي القوى والفصائل والمؤسسات.
واشار عضو اللجنة الممثلة للمقاطعة رائد الدبعي ان خطة اللجنة تركز على تحويل المقاطعة الى نهج حياة، وتعمل على تغيير سلوك المواطن الاستهلاكي باتجاه الانحياز للمنتج الوطني ورفض المساهمة في تقوية اقتصاد الاحتلال.
واضاف الدبعي في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم ، ان الحملة تستهدف بأنشطتها التوعوية وكلاء البضائع الإسرائيلية والتجار الذين يتعاملون مع تلك البضائع، ومقاومة الانشطة التطبيعية مع الاحتلال، والتأكيد على عدم التعايش مع الاحتلال والمستوطنين.
……………………………….
تتواصل لليوم الثاني على التوالي اجتماعات الدورة السادسة المجلس الثوري لحركة “فتح” برئاسة السيد الرئيس محمود عباس وبحضور أعضاء اللجنة المركزية للحركة .
وقال رئيس اللجنة السياسية في المجلس الثوري لحركة فتح د. أحمد صبح في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم ، ان المجلس أكد في دورته على الموقف الفلسطيني الثابت والموحد رسميا ووطنيا وشعبيا في التصدي لإفشال ما تسمى صفقة القرن، ورفض اجراءات الاحتلال التهويدية في القدس والمساس بحقوق شعبنا الوطنية.
وجدد د. احمد صبح موقف القيادة الرافض لاستلام الأموال منقوصة وانه تم اصدار تعليمات للبنوك بعدم ادخال الأموال لحسابات السلطة الوطنية واعادتها لأسرائيل، مشيرا الى ان اسرائيل حاولت منذ اليوم الأول ارسال الأموال منقوصة أي خصم أربعة عشر مليونا وستمئة ألف شيكل شهريا
وشدد د احمد صبح على ضرورة تحرك الأطراف الدولية مع حكومة الاحتلال لثنيها التراجع عن موقفها بخصم أموال شعبنا ،مطالبا الدول العربية بتفعيل قرارات القمم العربية والاسلامية بشأن القدس وتفعيل شبكة الأمان العربية .
وأكد رئيس اللجنة السياسية في المجلس الثوري لحركة فتح د. أحمد صب على
اهمية تمتين الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام للتصدي للإجراءات التهويديه في القدس ومواجهة الألة الامريكية الصهيونية التي تتسابق مع الزمن لفرض حقائق على الارض مؤكدا على أهمية ومكانة القدس وضرورة تعزيز صمود المقدسيين من خلال البرامج الحكومية والوطنية ..
…………………………………………
ثمن عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صالح رأفت صمود أبناء شعبنا سيما في القدس المحتلة أمام مخططات الاحتلال وانتهاكاته، حيث يواصل المقدسيون التصدي للاحتلال ومستوطنيه والدفاع عن المقدسات الاسلامية والمسيحية.
ودعا رأفت في حديث لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية صباح اليوم ، الدول العربية والاسلامية أن تلتزم بقرارات القمم العربية وأن تكفّ عن تطبيع العلاقات مع دولة الاحتلال.
وقال رأفت إن الادارة الأمريكية تواصل العمل مع الدول العربية من أجل تنفيذ شيء من صفقة القرن التي بدأ ترامب تنفيذها بإعلان القدس عاصمة للاحتلال، مشددا في السياق على اهمية الموقف الدولي الرافض لهذه القرارات الأمريكية او التعامل معها باعتبار ان القدس الشرقية جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية التي احتلت عام 67 وأن الاستيطان غير شرعي.
ورفض عضو تنفيذية المنظمة ما تحاول الادارة الأمريكية طرحه بأن أراضي الضفة هي أراض متنازع عليها وليست محتلة، موضحا في السياق أن نقطة الضعف الرئيسة هي في الموقف العربي الذي يمارس ضغوطاً على القيادة لقبول صفقة القرن.
وحذر رأفت من استمرار المحاولات الأمريكية بالتركيز على إلغاء وكالة الأونروا وأن تتولى الدول المضيفة للاجئين توطينهم، الأمر الذي ترفضه هذه الدول وتتمسك بضرورة بقاء الوكالة إلى حين انتهاء قضيتهم وعودتهم إلى وطنهم وفقا لقرار الأمم المتحدة 194.

اترك تعليقاً