الرئيسية / عامة ومنوعات / اجتماع تشاوري بين وفد أممي ورئيس هيئة النزاهة

اجتماع تشاوري بين وفد أممي ورئيس هيئة النزاهة

  بغداد ( إيبا )..أشاد مسؤول أممي بجهود العراق لتنفيذ بنود اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد مشيرا الى الدور الذي تقوم به هيئة النزاهة في العراق لتأمين الضمانات اللازمة لذلك.

وقال عند حضوره اجتماع وفد الخبراء الامميين مع القاضي علاء جواد حميد رئيس هيئة النزاهة وعدد من المسؤلين والمدراء العامين فيها في مبنى الأكاديمية العراقية لمكافحة الفساد إحدى التشكيلات الإدارية في الهيئة “لقد لمسنا تقدما ملحوظا نحو تحقيق الأهداف المرجوة ونسعى لبناء شراكات حقيقية مع الأطراف الجادة في هذا المجال”

وأضاف جيسن رايكلت الخبير في مكتب مكافحة الجريمة والمخدرات في الأمم المتحدة “أن العراق لعب دورا كبيرا ومهما في تنفيذ اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد ويقف في مقدمة الدول التي استجابة بشكل سريع مقارنة بدول أخرى كانت قد سبقته في التوقيع عليها.

ولفت الى ان التقرير التنفيذي الذي قدمه الجانب العراقي الذي يحوي على التفاصيل المتعلقة بالتشريعات والإحصائيات صودق عليه بعد مراجعة قامت بها اللجنة المؤلفة من الاردن وماليزيا متوقعا ان تصل نتائجه قريبا ليتم بعدها تحديد الخطوات اللاحقة.

كما عبر الخبير الاممي عن إعجابه بالأكاديمية العراقية لمكافحة الفساد ووصفها بالصرح الأكاديمي التي يمكن لها ان تكون نموذجا ناجحا على المستوى الإقليمي والدولي.

من جانبه بين القاضي علاء جواد حميد رئيس هيئة النزاهة الاستعدادات الجارية لتنظيم مؤتمر لهيئة النزاهة في شباط المقبل ببغداد لتسليط الضوء على ما يقوم به العراق من جهود استثنائية لمكافحة الفساد ونشر ثقافة النزاهة والشفافية وتطبيق بنود اتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد التي انضم اليها العراق بموجب القانون رقم (35) لسنة 2007 مؤكدا حماس الجميع للمشاركة فيه.

وأضاف ان من مصلحة العراق عقد مثل هذا المؤتمر لغرض الاطلاع عن كثب على تطور الإجراءات والاتجاه الى ان يكون العراق دولة راعية لبرامج مكافحة الفساد وجهودها وان يحتل موقعه المناسب بالشكل الذي يؤكد قدراته على الاستجابة الفاعلة لمتطلبات الاتفاقية الأممية لمكافحة الفساد ونحن نطمح الى مواصلة العمل وبجدية ونتطلع الى زيادة خبراتنا بمساعدة الشركاء عادا هذا اللقاء إغناءا للعمل والتنسيق والتشاور بآليات مكافحة الفساد.

كما اكد القاضي عزت توفيق جعفر نائب رئيس هيئة النزاهة خلال هذا اللقاء على أهمية بناء المعرفة والقدرات في موضوع تقييم ستراتيجيات مكافحة الفساد مبينا ان الاطار العام حاضرا لكننا بحاجة الى تفاصيل محددة بغية تعزيز الخبرات وفتح قنوات آفاق التعاون وتبادل المعلومات.

وذكرت خبيرة أممية ان هناك تقدما ملموسا الاحظه في كل اجتماع نحو تحقيق الأهداف وهذه دلالة واضحة على جدية الجهود المبذولة.

وناقش المجتمعون آليات وسبل التعاون المشترك وأهمية متابعة ما تبقى من أعمال اللجان المشكلة وتذليل الصعوبات.(النهاية)

اترك تعليقاً