الرئيسية / ثقافة وفنون / إعلان أسماء الفائزين بجوائز “الشارقة للإبداع العربي” في 2014

إعلان أسماء الفائزين بجوائز “الشارقة للإبداع العربي” في 2014

(المستقلة)..أعلنت أمانة جائزة “الشارقة للإبداع العربي” (الإصدار الأول) أسماء الفائزين بجوائز دورتها السابعة عشرة لعام 2014، وذلك في مؤتمر صحفي عقده سعادة الأستاذ عبد الله العويس في مقر دائرة الثقافة والإعلام صباح اليوم الأربعاء.

بلغ مجموع المشاركات فيها (317) مشاركة من (18) دولة عربية إضافةً إلى مبدعين ناطقين بالعربية مقيمين في 4 دول أجنبية والجائزة التي تمنح جوائزها للإصدار الأول للمبدعين الشباب العرب ضمن مجالات (الشعر، القصة، الرواية، المسرح، أدب الطفل، النقد الأدبي)، بلغ مجموع المشاركات فيها (317) مشاركة من (18) دولة عربية، إضافة إلى مبدعين ناطقين بالعربية مقيمين في 4 دول أجنبية.

وقال سعادة الأستاذ عبد الله العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام، في كلمة ألقاها خلال المؤتمر إن “جائزة الشارقة للإبداع العربي تعتمد آلية متكاملة، وتفعيلاً سنوياً مُستمراً على مدار العام، وترسيخاً لقواعد معيارية فنية وإدارية وتحكيمية، وتتويجاً يتَّصل بالأهداف المتوخاة من هذه الجائزة الفريدة، الموجهة لجيل الشباب العرب، التي أنجزت حتى اللحظة أسماء تساهم في إثراء المشهد الثقافي العربي”.

ترويج الجائزة

وأشار العويس إلى أن المشاركات هذا العام” شهدت تنامياً عددياً ونوعياً على مدى السنوات الماضية، وخاصة لجهة المشاركات العربية، التي شملت ثماني عشرةَ دولة عربية، ومنها بعض الدول التي كانت غائبة نسبياً خلال الدورات الماضية”، إضافةً إلى “توازن المشاركات بحسب الدول من الناحية العددية”.

ورداً عن سؤال لـ24 عن خطط تشجيع الدول العربية التي لم تشارك بعد في الجائزة، قال سعادة عبد الله العويس إن “دائرة الثقافة والإعلام تسعى لترويج جائزتها، والتشجيع للمشاركة فيها في كل مشاركتها الخارجية في معارض الكتب وسواها، كما تسعى للتواصل مع المعنيين من البعثات الدبلوماسية في الإمارات لدعوة مبدعي هذه الدول من الشباب للمشاركة في الجائزة التي تستهدف الشباب العربي المبدع”.

واعتمدت أمانة الجائزة النتائج التالية:

أولاً: الفائزون في مجال الشعر:

1ـ فريد حسين ياغي من سوريا عن مجموعته “العائدون إلى المنافي”.

2ـ أسعد محسن عبدالله مفتاح من اليمن عن مجموعته “السقوط بلا مطر”.

3- عبدالكريم أديب بدرخان من سوريا عن مجموعته “جنازة العروس”.

ثانياً: الفائزون في مجال القصة القصيرة:

1ـ لولوة أحمد إبراهيم المنصوري من الإمارات عن مجموعتها “قبر تحت رأسي”.

2ـ نور هيثم دكرلي من سوريا عن مجموعته “مملكة التخاريف”.

3ـ فارس توفيق محمد البيل من اليمن عن مجموعته “وشاية الليلك”.

ثالثاً: الفائزون في مجال الرواية:

1ـ آية محمد عبد الرحمن إبراهيم من مصر عن روايتها “أيام برائحة عطرك” .

2ـ هيثم جبار عبد علي طاهر الشويلي من العراق عن روايته “بوصلة القيامة”.

3ـ حامد إدريس حامد الناظر من السودان عن روايته “فريج مُرر”.

رابعاً: الفائزون في مجال المسرح:

1ـ الضوي محمد الضوي عمر من مصر عن مسرحيته “في حضرة الحيرة”.

2ـ علاوة كوسة الصغير من الجزائر عن مسرحيته “بين الجنة والجنون”.

3ـ هدى سعيد أحمد سعيد من مصر عن مسرحيتها “البطريق يعود للطيران”.

خامساً: أدب الطفل:

1ـ سائر علي إبراهيم من سوريا عن مجموعته “أناشيد الأزهار”.

2ـ آية أسامة وهبي الأمين من السودان عن مجموعتها “شجيرة الليمون”.

3ـ د. لقمان رضوان خالد شطناوي من الأردن عن مجموعته “نسائم الطفولة”.

 سادساً: الفائزون في مجال النقد:

1ـ محمد صادق إسماعيل من مصر عن دراسته: “آليات تعاطي الأدب النسائي مع قضايا المجتمعات العربية – دراسة تحليلية مقارنة لأنماط السرد في الأدب النسائي في مجتمعات عربية مختلفة”.

2ـ أحمد موسى ناصر المسعودي من السعودية عن دراسته:”أنساق التحول الثقافي في الرواية النسائية – الرواية النسائية السعودية نموذجاً”.

3ـ علي كاظم داود الزبيدي من العراق عن دراسته “شعرية الحدث السردي- دراسة في السرد النسوي و أنساقه).

اترك تعليقاً