أميركا : لا نسعى للحرب مع إيران لكننا مستعدون

(المستقلة)… شدد وزير الدفاع الأميركي مارك إسبير خلال ندوة له في بروكسل الخميس على أن إيران تواصل دورها الخبيث في المنطقة، داعيا شركاء الولايات المتحدة إلى المساهمة في ردعها.

وأضاف لا نسعى للحرب مع إيران لكننا مستعدون لذلك إذا تطلّب الأمر.

كما أكد أن إيران تهدد الملاحة الدولية في الخليج، مضيفاً أنها مسؤولة عن استهداف منشىآت أرامكو النفطية في السعودية.

?
رغم رفع الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، العقوبات المفروضة على تركيا جراء امتثالها لوقف إطلاق النار في سوريا، إلا أن أعضاء…

وكان إسبر زار قبل يومين السعودية، حيث كرر “التزام الولايات المتحدة بمساعدة المملكة في الدفاع عن نفسها، في ظل أنشطة إيران المزعزعة للاستقرار”، بحسب ما أعلن في تغريدة على حسابه على تويتر.

وتوترت العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران، منذ انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترمب من الاتفاق النووي العام الماضي، وساءت أكثر بعد سلسلة من الأحداث التي هددت الملاحة الدولية في الخليج، إضافة إلى استهداف منشآت نفط سعودية.

وأرسلت أميركا مزيدا من التعزيزات العسكرية إلى الشرق الأوسط في الأشهر الأخيرة. وفي 11 أكتوبر، نشر ثلاثة آلاف جندي إضافي ومعدات عسكرية، ضمنها صواريخ باتريوت ومنظومة “ثاد” في السعودية.

يذكر أن الرئيس الأميركي كان أكد في سبتمبر الماضي أنه هو من سيقرر توقيت الحرب مع إيران. وقال بعد أن أعلن فرض عقوبات غير مسبوقة على طهران، طالت البنك المركزي الإيراني، وصندوق التنمية الوطني، إنه هو الذي سيقرر توقيت ضرب إيران. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.