أصالة وبسمة تتعرضان لحادث كاد يودي بحياتهما

وقع حادث خطير لكل من الفنانة السورية ​أصالة​ والإعلامية المصرية ​بسمة كاد يودي بحياتهما، في مدينة الإسكندرية. وأثناء رحلة مشتركة للإستجمام قررت أصالة وبسمة ركوبه الـ«الجيت سكي» لكنهما لم تستطيعا السيطرة على سرعته فاصطدم بالصخور، ما دفع الفنانتين أيضا للإصطدام بتلك الصخور بشكل عنيف. ونشرت بسمة عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو يظهر ما حصل معهما، قائلةً: «أنا وأصاله تعرضنا لحادث كبير وبفضل الله نجونا من الموت بأعجوبة». وأضافت:«أصاله كانت سايقه «الچيت سكي» بسرعة واصطدمنا بالصخور وأنا اترميت برأسي ع الصخر وفقدت الوعي ووقعت فى القاع، وأصالة، رغم وقوعها صممت تضرب الموج وتخبط وتنادي حد ينقذني أنا فوقت لقيت نفسي في مركب ناس طيبين ووشوش حواليا كل واحد بيحاول ينقذني من المية اللي دخلت جسمي وأنا فاقدة الوعي، ومن النبض ودقات القلب والدم اللي كان طالع من الجروح اللي في رجلي. شكراً يا حبيبي يا رب يا رحمن يا رحيم بعبادك. شكراً أصالة إنك صممتي تنقذيني، وبالفعل أنقذتيني بشهامتك ودايماً بتثبتيلي أنك جدعة وأصيلة، وشكراً للولاد اللي أنقذوني بالمركب وكانوا فقمة الأخلاق والجدعنة، وشكراً لـ «علي البحار». وجدعنتك دي مش غريبة ع أهل اسكندرية. الحمدلله 100 مرة، ومن فضلكم محدش يجري بالموتوسيكل المائي وانتبهوا لنفسكم ولأولادكم». وتكمل أصالة وبسمة الآن المالجة بعد تجربة مخيفة وخضة لم تكن أبدا في الحسبان، بعد أن قررتا الخروج من حجر الكورونا وممارسة بعض المرح للخروج من الرتابة وجو التشاؤم.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.