الرئيسية / تنبيهات / عواطف نعمة تطالب وزير الكهرباء بنصب العدادات الذكية في محافظته قبل البصرة
عواطف نعمة

عواطف نعمة تطالب وزير الكهرباء بنصب العدادات الذكية في محافظته قبل البصرة

(المستقلة)..طالبت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عواطف نعمة وزير الكهرباء قاسم الفهداوي بنصب العدادات الذكية في محافظته قبل أن يفكر في نصبها بمحافظة البصرة، محذرة من استمراره في “سياساته التعسفية” تجاه أبناء البصرة والمحافظات الجنوبية (حسب تعبيرها).

وقالت نعمة :” ان وزير الكهرباء صرح بأن وزارته ماضية بنصب العدادات الذكية لغرض مشاركة القطاع الخاص في الكهرباء بعموم العراق ومنها محافظة البصرة عبر المشاركة في عمليات إصلاح الأعطال وجباية أجور الطاقة مقابل اخذ نسبة من تلك الجباية، وكأنه يزف البشرى للبصريين بأن وزارته والشركات الأهلية التي تعاقدت معها سوف تستنزف جيوبهم وتزيد من فقرهم ومعاناتهم “.

وأضافت:” ان هذه التصريحات تزامنت مع البرقية التي رفعها وزير النفط جبار اللعيبي الى رئيس الوزراء حيدر العبادي والتي أكد فيها أن وزارته ماضية في تقديم أفضل الخدمات للمناطق المحررة وأنها باشرت بتجهيز الطاقة الكهربائية لمحافظة نينوى، وهذه الطريقة العجيبة في التعامل مع المحافظات والتمييز بينها جعلت الشارع البصري يتساءل عما إذا كانت هناك جهات عليا لها دور فيما يحصل”.

وأوضحت :” ان الحصة الفعلية التي تحصل عليها البصرة من الكهرباء هي أقل من استحقاقها، رغم كونها المحافظة الأكثر حرارة في فصل الصيف كما هو معروف للجميع، ورغم تردي التيار الكهربائي وكثرة الأعطال في المنظومة وفي ظل كل هذه المعاناة نجد الوزارة تشن حرباً اقتصادية على البصريين والمحافظات الجنوبية، وإذا تجرأ أحد وانتقد هذه السياسات التعسفية يتهموه بأنه شخص طائفي للتغطية على الممارسات الطائفية للوزارة “.

 

وتابعت :” كان الأجدر بوزير الكهرباء أن ينصب العدادات ويخصخص الكهرباء في محافظته ويغرقها بالشركات الأهلية بدلاً من الاستقواء على البصرة والجنوب، وكفى استنزافاً للبصرة التي تعطي ولا تأخذ “.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *