الرئيسية / اخر الاخبار / خطوات لحمايتك من فيروس Ransomware

خطوات لحمايتك من فيروس Ransomware

(المستقلة)… من السهل للغاية مزامنة الملفات وتخزينها من خلال الخدمات المتاحة على الإنترنت مثل جوجل درايف Google Drive، ودروب بوكس Dropbox، وميكروسوفت وان درايف Microsoft OneDrive، وآبل آي كلاود Apple iCloud، وفليكر Flickr.

إذا كنت تتساءل إذا ما كانت خدمات التخزين كالخدمات السحابية ووحدات التخزين كالأقراص الصلبة، بجميع أشكالها آمنة، فإننا لا نستطيع افتراض ذلك، بحسب صحيفة The Guardian البريطانية.

لعلك تعرضت صُدفة لقانون سكوفيلد الثاني للحوسبة، والذي ينص على أن البيانات لا تتواجد بالفعل ما لم يكن لديك على الأقل نسختان منها.

يقول محرر قسم التكنولوجيا بصحيفة The Guardian، جاك سكوفيلد، إنه لا تتواجد النسخ الاحتياطية ما لم يكن لديك على الأقل ثلاث نسخ على وسائط متعددة في أماكن مختلفة وألا يؤثر حذف إحداها على أي من النسخ الأخرى.

شعور المزامنة

ولكن يجب أن تفهم الكيفية التي تعمل من خلالها الُمزامنة. إذا حذفت أحد الملفات على جهازك الداخلي، فهل يتسبب ذلك في حذف نفس الملف في الذاكرة السحابية؟ (أيُّ المُجلدات تحظى بالمُزامنة وأيُّها لا يحظى؟) وعلاوة على ذلك، هل تعتبر الملفات الموجودة على جهازك ملفات حقيقية بالفعل أم هي أماكن حفظ، مرتبطة فقط بملف موجود بالفعل في مكان آخر؟

يمكن لبعض الأشخاص تثبيت جوجل درايف على الحاسوب الشخصي، وإضافة بعض الملفات في المجلد، والتأكد من رفعها على الإنترنت، ثم حذف هذه الملفات. فإذا عاودوا الدخول إلى الإنترنت، بالطبع لن تتواجد الملفات. (إن رفع الملفات بطريقة يدوية عن طريق واجهات شبكة الإنترنت يعمل بالشكل المتوقع).

ويشعر الناس بالتقيد نتيجة للمزامنة الداخلية للملف. فعلى سبيل المثال، قمت بتثبيت قرص تخزين صلب خارجي (EHD) يتزامن مع البيانات الموجودة على قرص التخزين الصلب الخاص بالحاسوب الشخصي. يا له من أمر عظيم: تتمتع جميع ملفاتي الجديدة بنسخ احتياطية.

ولكن إذا حذفت أحد الملفات أو المجلدات الموجودة على الحاسوب الشخصي عن طريق المصادفة، يقوم برنامج المزامنة بحذف الملف أو المجلد الموجود على قرص التخزين الصلب الخارجي (EHD).

هذا أحد الأسباب التي تدفع الكاتب جاك سكوفيلد، بالاحتفاظ بقرص تخزين صلب خارجي (EHD) لدعم النسخ الاحتياطية. يقول سكوفيلد، “وأقوم بهذا الأمر يدوياً عن طريق استخدام برنامج FreeFileSync حتى أتمكن من الانتقال عبر قائمة الملفات لنسخها وحذفها تفادياً للأمور غير المتوقعة”.

ومن الأسباب الأخرى ذلك التهديد الناجم عن برامج المُطالبة بفدية Ransomware والتي تعمل على تشفير الملفات على الحاسوب الشخصي وتجعلها مثل الرهينة. كما تعمل برامج المُطالبة بفدية Ransomware على تشفير أي ملفات تجدها على قرص التخزين الصلب الخارجي (EHD) والأقراص السحابية.

فرز الملفات

files pc

لا تتساوى جميع الملفات. فبعض الملفات لا يمكن الاستغناء عنها، مثل الصور العائلية، والبعض الآخر يصعب الاستغناء عنه، مثل أُطروحة أو رسالة الدكتوراه غير المكتملة/ أو رواية رائجة أو بيانات محاسبية تتعلق بعِقْدٍ كاملٍ من الزمن. كما يوجد العديد من الملفات الأخرى التي يسهل استبدالها، وربما من دون تكلفة. فعلى سبيل المثال، ربما تتمكن من إعادة تحميل ملفات الموسيقى أو إعادة تثبيت نظام تشغيلٍ أو تطبيقٍ ما.

ويمكنك تعزيز استراتيجية النُسخ الاحتياطية الخاصة بك من خلال الاحتفاظ بالملفات الحيوية معاً في مُجلد واحد حيث يمكنك نسخها احتياطياً دون أن تضطر إلى نسخ جميع الملفات على حاسوبك الشخصي. ويحاول نظام التشغيل مساعدتك عن طريق تخصيص مُجلدات للوثائق والتحميلات والموسيقى والصور ومقاطع الفيديو. (كما يساعد ذلك على حماية هذه الملفات من المستخدمين الآخرين).

ومع ذلك، يمكنك تخصيص التسلسل المنفصل الخاص بك من خلال المُجلدات الفرعية التي تحتاجها مثل الصور، العمل، الضرائب، السجلات الطبية.. إلخ. وتتمركز الفكرة حول تجميع مجموعة صغيرة نسبياً من الملفات التي يمكنك الاحتفاظ بنسخة احتياطية منها بشكل سريع مع تفادي الأخطاء.

ومن الناحية المثالية، ينبغي أن تتلاءم بياناتك الحيوية بشكل مناسب مع نسق التخزين. فإذا كان لديك 700 ميغا بايت فقط، فسيتناسب ذلك مع قرص مُدمج CD-Rom. وإذا كان لديك 4.7 جيجا بايت، فسيتناسب ذلك مع القرص متعدد الاستخدامات الرقمي DVD. ويمكنك الحصول على 50 جيجا بايت (قرص الطبقة الواحدة) أو 100 جيجا بايت (قرص ثنائي الطبقة) على قرص بلو راي. ويستخدم فيسبوك أعداداً هائلة من أقراص بلو راي في النسخ الاحتياطية.

ويمكن لأقراص التخزين الصلبة الخارجية (EHD) أن تُخزن 8 تيرا بايت في الوقت الحاضر، ولذا تعتبر أقراص التخزين الصلبة الخارجية (EHD) أقل تكلفة. فعلى سبيل المثال، يمكنك شراء قرص تبلغ سعته 3 تيرا بايت مقابل 100 جنيه إسترليني.

ويحتوي هذا القرص على مساحة لكل من النسخ الاحتياطية التقليدية والإضافية، ويحتوي أيضاً على نسخة غير مُشفرة وغير مضغوطة للمُجلد الذي يحتوي على ملفاتك الهامة.

يقول سكوفيلد، “مازلت أُفضل الأقراص البصرية لأنها رخيصة الثمن، وتُمكنك من الاحتفاظ بنُسخ عديدة بسهولة. وهذا من شأنه أن يُسهّل من عملية الاحتفاظ بالنسخ الاحتياطية “خارج المكان المخصص” في سقيفة الحديقة، أو درج المكتب، أو في منزل صديق تثق به. كما تعتبر الأقراص البصرية مُحصنة ضد برامج المُطالبة بفدية Ransomware”.

الخيارات السحابية

dropbox

يوجد القليل من الخدمات الاحتياطية السحابية المتخصصة مثل خدمة كاربونيت Carbonite وشوجرسينك SugarSync وموزي Mozy، ولكن تعتبر تكلفتها أكثر من استخدام أقراص التخزين الصلبة الخارجية (EHD) ويمكن أن تستغرق وقتاً طويلاً لإنهاء عملية النسخ الاحتياطي. وتعتقد Wirecutter أن خدمة تخزين البيانات CrashPlan هي الأفضل على الرغم من أن خدمة BackBlaze تستحق النظر إليها.

وتعتبر الأقراص السحابية ذات الأغراض العامة مثل جوجل درايف Google Drive ووان درايف OneDrive ودروبوكس Dropbox هي الأفضل فيما يتعلق بمشاركة الملفات بالغة الصغر بين الأجهزة أو مشاركتها مع القليل من الأصدقاء ولكنها غير مثالية من ناحية الاحتفاظ بنسخ احتياطية.

وربما تتمكن من استخدام واحد أو اثنين لتخزين نسخ احتياطية من ملفاتك الحيوية، ولكن إذا كان لديك أكثر من 2 غيغا بايت فقد تضطر إلى دفع مقابل لذلك. وتصل تكلفة جوجل درايف إلى 19.99 دولار في السنة للحصول على سعة 100 جيجا بايت أو 99.99 دولار للحصول على سعة واحد تيرابايت.

كما تصل تكلفة دروبوكس إلى 79 جنيهاً إسترلينياً في السنة للحصول على سعة واحد تيرا بايت. ويوفر برنامج Microsoft Office 365 Personal واحد تيرا بايت للتخزين على وان درايف مقابل 59.99 جنيه إسترليني.

ولكن الصفقة الأفضل تتمثل في Office 365 Home with Premium OneDrive. ففي مقابل 79.99 جنيه إسترليني في السنة، يحصل خمسة مستخدمين على واحد تيرا بايت لكل منهم بالإضافة إلى برنامج Microsoft Office كامل على الحاسوب الشخصي وحاسوب ماك ويحصلون أيضاً على تطبيقات على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية خاصتهم.

ومع ذلك، لاحظ أن هناك بعض المخاطر الأخرى التي تتعلق بالتخزين السحابي، مثل المنع من الدخول إلى صندوق البريد و/أو إلى القرص السحابي من قبل موفر الخدمة أو أحد قراصنة التكنولوجيا. ومن الواضح أيضاً أنك لا تستطيع الدخول إلى الملفات على الإنترنت عند عدم توافر اتصال بالإنترنت.

عند هذه المرحلة، لا يمكن الاعتماد على واحدة فقط من الخدمات السحابية من أجل الاحتفاظ بنسخ احتياطية، كما يمكن الحذر أيضاً من الاعتماد على اثنين من هذه الخدمات.

ولكني أوصي بشدة باستخدام هذه الخدمات كجزء من استراتيجية الاحتفاظ بنسخ احتياطية التي تتضمن بعض الوسائط الأخرى في أماكن أخرى. ولدواعي الأمان، اجعل خادوم التخزين الشبكي NAS وأقراص التخزين الصلبة الخارجية EHD والأقراص البصرية، إلخ -اختر منها- جزءاً من هذا المزيج.(النهاية)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *