الرئيسية / اخر الاخبار / الجبوري يبحث مع وفد كردستان العلاقة بين المركز والاقليم وتداعيات قضية كركوك الاخيرة

الجبوري يبحث مع وفد كردستان العلاقة بين المركز والاقليم وتداعيات قضية كركوك الاخيرة

(المستقلة)… أكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري أن المكون الكردي فاعلا في كل القضايا العراقية، فيما اشار الى أن اية مشكلة لن تكون عصية على الحوار ولابد من مواجهتها بالجلوس معا وايجاد الحلول المناسبة.

وقال مكتب رئيس مجلس النواب في بيان له تلقته (المستقلة) اليوم  ” ان الجبوري استقبل وفدا من اقليم كردستان يضم رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين وعضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني عدنان المفتي وسكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني فاضل ميرانب”، مبيناً أن “الجانبين بحثا مستجدات الاوضاع على الساحة العراقية بشكل عام، والعلاقة بين المركز والاقليم وتداعيات قضية كركوك الاخيرة”.

وأكد الجبوري  أن “الاكراد مكون مهم واصيل من مكونات الشعب العراقي وهو فاعل في كل القضايا العراقية”، مشيرا الى ان “اية مشكلة لن تكون عصية على الحوار ولابد من مواجهة كافة مشاكلنا بالجلوس معا وايجاد الحلول المناسبة”.

وتابع، أن “العراقيين جميعا كانوا صفا واحدا حين تعرضوا للتهديد وان هذه اللحمة التي واجهنا بها الارهاب وشاركنا جميعا في طرده لابد ان تكون المنهج في مواجهة اي قضية او ازمة اخرى، وهذا ما جسده الاخوة في الاقليم من خلال تعاطيهم الايجابي والاخوي مع قضية النازحين حين تعرضوا للخطر”.

من جهته، اعرب اعضاء الوفد عن، “سعادتهم باللقاء”، مؤكدين أن “هذه الزيارة اتت لبحث هموم العراق وقضايا شعبه واستعراضها مع الاخوة في بغداد بغية ايجاد حلول تسهم في رفع المعاناة عن جميع العراقيين وفي كل المناطق”.

ووصل، اليوم الاربعاء، وفدا من اقليم كردستان الى بغداد، فيما من المقرر أن يجتمع الوفد مع الرئيس فؤاد معصوم ورئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، كما من المقرر أن يبحث الوفد العلاقات بين الجانبين والأوضاع في كركوك. (النهاية)

تعليق واحد

  1. السيد رئيس مجلس النواب المحترم
    الاخوة الكرد سوف لن تنتهي جعجعتهم الفارغة مرة باسم الاستفتاء ومرة باسم الانفصال واخرى باسم قطع الرواتي ومرة باسم الاضطهاد للنظام السابق ……….. من من العراقيين استفاد بنفس الاستفادة من الكرد ……….. لكي لانطيل نقول ان مطاليبهم مستمرة وستستمر الى ان يشعروا ان العراق كعد على الحديده كما يقول المثل ……….. لاكراد كما هو معلوم ليس لهم عهد ومثياق وكلها نقضت من تاسيس الدولة العراقية ………… دواهم تخلوهم يهرجون ثم يهرجون ليعرفوا انهم مجرد تهريج هدفه الابتزاز وحلب العراق . ………….. ويعتقدون ان العراق لازال في عقلية 2003 المواطن البسيطك عرف الاعيبهم …….. ونقل لللاخوة الكرد اي المواطن البسيط ان حكوماتكم تضحك عليكم لانها هي المستفيدة من الاستيلاء على النفط والصفقات التي تبرمها ………………………….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *