الرئيسية / عامة ومنوعات / مدير الاكاديمية الالمانية للإعلام: حان الوقت لتصدير المدربين العراقيين الى البلدان العربية
3

مدير الاكاديمية الالمانية للإعلام: حان الوقت لتصدير المدربين العراقيين الى البلدان العربية

 

(المستقلة)/فراس الكرباسي/..أقامت الأكاديمية الإعلامية الألمانية في العراق دورة تخصصية لتدريب المدربين لمدة اربعة ايام شارك فيها عشرة من المدربين الصحفيين العراقيين المختصين في شتى المجالات ضمن مشروع جديد ترعاه منظمة (MICT) لتحويلهم الى مدربين.

وقالت المدربة كرستينا من الأكاديمية الألمانية في برلين، ان “الاكاديمية الاعلامية في العراق نظمت دورة لإعداد المدربين وذلك لتدريب الشباب والاستفادة من الطاقات الشبابية المستقبلية وبناء القابليات في مجال الصحافة”.

وقال المدير العام  للأكاديمية الاعلامية الالمانية في العراق دانا أسعد، ان “الدورة اقيمت من اجل تطوير مهارات المدربين العراقيين وصقل مهاراتهم بهذا المجال وخصوصا وان اغلب المدربين الذين نأتي بهم للعراق هم مدربين دوليين.

واضاف “نعتقد ان الوقت قد حان لتصدير المدربين الى البلدان العربية وخصوصا ان العراق والمنطقة العربية تمر بالتحولات السياسية التي فيها تشابهات ولذلك ممكن ان ننقل هذه الخبرة من الاعلاميين الموجودين في العراق الى البلدان الاخرى”.

وقال المدرب والمشرف التدريبي لدورة اعداد المدربين خضر دوملي “فرصة مهمة ان تفكر المنظمات الدولية بأعداد مدربين في مجال الصحافة والاعلام والدورة التي اقيمت لمجموعة من الصحفيين ومدربي العراق ابرزت مهارات جديدة وفرص مستقبلية وان هناك فرص لصناعة مدربين تنتظرهم ميادين التدريب بشكل مكثف في العراق”.

واضاف دوملي ان “الدورة ناجحة بالمقاييس التي وضعتها كجزء من الخطة التدريبية ضمن التطبيقات والتمارين التي وضعت خصيصا لرفع وتطوير مهارات المتدربين في مجال تقنيات التدريب والتنوع ساهم في نجاح الدورة فضلا عن الاعداد اللوجستي الجيد كان فرصة مهمة واثبتت المشاركون انهم يستحقون ان يدخلوا ميدان التدريب مستقبلاً”.

من جانبه اوضح مدير الاكاديمية في بغداد علي مرزوق، ان “الدورة اثبتت نجاحها من خلال برامج التدريب وتضمنت ايضا التعريف بالأكاديمية الالمانية وما تقوم به من تطوير لمهارات وقابليات المتخصصين في شتى الفنون الصحفية وتحويلهم من صحفيين الى مدربين كل حسب مؤهلاته وعمله في المجال الاعلامي”.

وقال احد المشاركين في الدورة  المدرب الصحفي حيدر حسين الجنابي من النجف الاشرف” ان الدورة متميزة جدا وكانت غنية بالمعلومات وتدربنا على اسس منهجية للتطوير من صحفي الى مدرب من خلال استعراض الاسس العملية للمدرب الناجح وكيف تصبح مدربا ، ومهارات وشخصية المدرب الصحفي وصياغة الاهداف التدريبية ، واختيار اسلوب ونوعية التدريب وغيرها من المواد المفيدة وكانت الدورة عبارة عن تطبيقات وتمارين مهمة ساعدتنا كثيرا على تغيير خططنا المستقبلية”.

واوضح الجنابي “خلال الدورة قدمت مجموعة من التمارين التي تخص الصحافة الاستقصائية ، وقد استفدت من الملاحظات التي ابداها المدرب والتي كانت تصب في تعزيز الكفاءة المهنية لنا واقدم شكري للأكاديمية الالمانية للإعلام لما قدمته لنا من فرصة ذهبية ستغير كثيرا في حياتنا الصحفية ، وستسهم في تطويرنا حتى نساهم كمدربين في تطوير الصحفيين والاعلاميين المتدربين ونصقل مهاراتهم  كما اشكر كل من ساعدني في الاشتراك بالدورة وساهم في تطويري”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *