الرئيسية / عربي و دولي / عربي / (المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر) توجه نداء إنسانياً لإغاثة نازحي الموصل
%d8%aa%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b9-%d9%84%d9%84%d9%85%d9%88%d8%a7%d8%af-%d8%a7%d9%84%d8%ba%d8%b0%d8%a7%d8%a6%d9%8a%d8%a9

(المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر) توجه نداء إنسانياً لإغاثة نازحي الموصل

 

(المستقلة)..وجهت الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر نداء عاجلاً لكافة مكوناتها من جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر في الدول العربية و المنظمات الإنسانية في المجتمع الدولي كافة حثت فيه تلك الجهات على سرعة الاستجابة لإغاثة النازحين من “سكان الموصل” .

ودعت المنظمة الى تسريع التنسيق والتعاون مع جمعية الهلال الأحمر العراقي للقيام بعملية تسهيل تقديم تلك المساعدات العاجلة والذي ما زال مستمراً في استقبال العوائل النازحة عن طريق فرقها الاغاثية المنتشرة في مناطق النزوح.

وطالبت باظهار الاحترام لقيم الإنسانية ولمبادئ القانون الدولي الانساني والعمل على حماية أرواح الأبرياء من الأطفال والنساء والمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة من النازحين الذين بلغوا  بحسب المنظمة الدولية للهجرة نحو (20) ألف نازح منذ بداية العملية العسكرية في 17 أكتوبر الماضي.

وأضافت الأمانة في بيان إعلامي أنها على تواصل مع جمعية الهلال الأحمر العراقي التي استقبلت حتى الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر أكثر من (7500) نازح من مختلف القرى والمناطق التي تقع تحت الصراع.

ونوه “البيان” بإنتشار فرق الهلال الأحمر العراقي واستنفار الجهود الإغاثية لإيواء النازحين  بالإضافة إلى تقديم الخدمات الصحية والعلاج ونقل بعض الحالات إلى المستشفيات، إضافة إلى الدعم النفسي الذي قدم لما يقارب من (3000) نازح من مختلف الفئات العمرية في مخيمات النزوح .

وأكد أنه تلوح في أفق العراق الشقيق مآس إنسانية وكوارث بشرية فرضت وجودها وتضاف الى المآسي الإنسانية الأخرى في الوطن العربي وتحتاج إلى جهود دولية إنسانية أكبر لمساعدة الأطفال والنساء والمسنين  والمعاقين والذين هم فعلا أمام كارثة إنسانية .

وأشاد البيان الصادر من المنظمة ببعض الجمعيات الوطنية العربية على بادرت بسرعة الاستجابة وبدأت بالتحرك السريع للمساعدة لهذه المأساة. وكذلك الأدوار الإغاثية المتواصلة بشكل عام والتي تقدمها مكونات المنظمة من جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر لتعزيز الاستجابة الإنسانية العاجلة لاحتياجات الأشقاء وبغرض التنسيق الأكبر الذي يضمن وصول المساعدات والإغاثات الإنسانية التي تتنوع ما بين برامج الغذاء والخدمات الصحية والإيواء .(النهاية)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *