الرئيسية / رئيسي / الجبوري :داعش لا يمثل طائفة او مذهب بعينه ووزع جرائمه بالتساوي على كل مكونات الشعب
%d8%b1%d8%a6%d9%8a%d8%b3-%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%b1%d9%84%d9%85%d8%a7%d9%86-%d8%ae%d9%84%d8%a7%d9%84-%d8%a7%d9%84%d9%88%d9%82%d9%81%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%b6%d8%a7%d9%85%d9%86%d9%8a%d8%a9-%d9%85

الجبوري :داعش لا يمثل طائفة او مذهب بعينه ووزع جرائمه بالتساوي على كل مكونات الشعب

 

(المستقلة).. أكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ان تنظيم داعش لا يمثل طائفة او مذهب بعينه حيث وزع جرائمه بالتساوي على كل مكونات هذا الشعب.

وقال الجبوري في كلمة لدى حضوره الاحتفالية التي اقامها تجمع علماء الاعتدال في العراق في الذكرى السنوية الثانية لمجزرة البونمر التي ارتكبتها عصابات داعش التكفيرية ان تنظيم داعش الإرهابي اقدم “على إبادة عمياء للمدنيين فازهق ارواح ما يزيد على ٢٠٠٠ منهم من الشباب والشيوخ والأطفال والنساء ، في هيستيريا جنونية للانتقام من العزل بعد ان فشل في مواجهة المقاتلين وخسر معارك معهم “.

واشار الى ان التظيم الارهابي اغتنم “فرصة المباغتة والغدر للمدينة للانتقام لهزائمه المتلاحقة ، بعد ان قدمت عشيرة البو نمر الشجاعة ابناءها المقاتلين مشاريع استشهاد لمواجهة الباطل وانتدبت نفسها للدفاع عن شرف العراق مع مثيلاتها من العشائر العراقية البطلة في غرب العراق “.

أكد ان هذه العشائر ما زالت “بالتعاون مع قواتنا البطلة تدافع عن الارض والعرض ، وتحمي الشرف والكرامة ، كما هي في حديثة والرطبة ففي كل يوم تواجه هذه العشائر البطلة هجمات متكررة ولكنها وبصمود فريد صامدةٌ متماسكةٌ لا تلين عزيمتها ولا تستكين “.

وذكر الجبوري “ان مجزرة البونمر ومثلها سبايكر ومثيلاتها الاخرى من جرائم الإبادة بحق الطائفة الازيدية الكريمة وكل الجرائم التي ارتكبها هذا التنظيم الوحشي لتؤكد بما لا يقبل الشك منهجيته الوحشية التي لا تنتمي الى طائفة او مذهب بعينه حيث وزع جرائمه بالتساوي على كل مكونات هذا الشعب “.

وشدد على ان ذلك “يتطلب منا الوقفة الموحدة بوجهه ورفض مخططاته التي تسعى لتفريق العراقيين وخلق الفتنة بينهم ، وتمنح المتربصين من أعداء العراق فرصة النفخ في الفتنة لتقسيمه على أسس عرقية وطائفية ومكوناتية”.

واشار الى “إننا اليوم اذ نواجه هذا العدو في جبهة نينوى ونعمل كعراقيين يدا واحدة لتحريرها فإننا بهذا الفعل نثأر لدماء الشهداء الذين سقطوا في هيت وغيرها من المجازر ، الى ان تتحر كامل ارض الوطن من رجس الاٍرهاب بعودة الموصل الى حضن الوطن عما قريب ”

ونوه الى ان ىالقوات العراقية ” تتقدم ببسالة وهي تقترب كل ساعة من مركز المدينة ، وها هي اليوم قاب قوسين على مرمى حجر من قلب الموصل حتى بات الموصليون يسمعون قرقعة بنادق ابنائهم المقاتلين الشجعان” .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *