الرئيسية / طب و صحة / التقلبات المزاجية قد تكون سبببا للإصابة بالسكتة الدماغية
201611041233593359

التقلبات المزاجية قد تكون سبببا للإصابة بالسكتة الدماغية

(المستقلة) … يعانى بعض الأشخاص من تقلبات مزاجية قد تحدث بدون سبب وأولئك الذين يعانون من تقلبات مزاجية حادة، قد يصاحبه مشاكل أخرى أيضا مثل الميول الانتحارية.

وهناك أسباب عديدة ذكرها موقعHealth  تكون السبب وراء تقلبات المزاج ومنها:

1.التغيرات الهرمونية

التغيرات الهرمونية الكبيرة مثل تلك التى يعانى منها الأشخاص أثناء فترة خلال فترة البلوغ أو فترة الحيض أو الحمل يمكن أن تؤدى إلى تقلب المزاج ففى خلال هذه الأوقات الهرمونات تؤثر على الناقلات العصبية فى الدماغ التى تتحكم فى المزاج، وانخفاض مستويات هرمون الاستروجين فى الجسم بسبب انقطاع الطمث يمكن أيضا أن يسبب مشكلة تقلب المزاج.

2. الإجهاد

الهرمونات المسئولة عن مكافحة الاستجابة هى أيضا مسئولة عن التقلبات المزاجية الحادة، فهرمونات التوتر تخترق الجسم خلال فترات القلق الشديد وتؤثر على كيمياء الدماغ بما يكفى ليتسبب فى تقلبات المزاج، فالضغط الشديد لفترات طويلة يؤثر على الناقلات العصبية بطريقة سلبية.

3. النظام الغذائى

فى الواقع الغذاء هو أحد الأسباب الأكثر شيوعا التى تسبب تقلب المزاج بين الناس من جميع ألفئات العمرية، وقد أظهرت بعض الدراسات أن النظام الغذائى الذى به نسبة دهون مرتفعة يؤثر سلبا على الأمعاء، ما يؤدى إلى ظهور أعراض الاكئتاب  كما أن أحماض أوميجا 3 الدهنية لها تأثير إيجابى على المزاج.

4. الشروط الطبية

التقلبات المزاجية التى تأتى فجأة دون سبب واضح قد يكون ذلك راجع  إلى خطأ ما داخل الجسم. تقلبات المزاج هى مؤشرات مشتركة للإصابة بالتهاب السحايا والسكتة الدماغية والأورام الدماغية والخرف وأمراض الرئة ومشاكل القلب والأوعية الدموية وقضايا الغدة الدرقية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *