الرئيسية / اخر الاخبار / البغدادي يدعو لمهاجمة السعودية و غزو تركيا ويطالب عناصره بعدم الانحياز والانسحاب من القتال
%d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%ba%d8%af%d8%a7%d8%af%d9%8a

البغدادي يدعو لمهاجمة السعودية و غزو تركيا ويطالب عناصره بعدم الانحياز والانسحاب من القتال

دعا زعيم تنظيم (داعش) أبو بكر البغدادي، عناصر التنظيم الى مهاجمة السعودية و غزو  تركيا، واتهم الأخيرة بالاطلال بقرنها لتحقيق مصالحها في شمال العراق وأطراف الشام ، فيما طالب عناصر داعش في محافظة نينوى بعدم الانحياز والانسحاب واسترجاع الارض التي خرجوا منها بذنوبهم بالتوبة.

وقال ابو بكر البغدادي في خطاب مسجّل بث عبر مواقع التنظيم على شبكة الانترنت وأطلعت عليه (المستقلة) إن “العالم الكافر قد حشر ونادى وتحزب لحرب الاسلام وأهله وكيد المؤمنين للسعي لإطفاء نور الله”، داعياً عناصر داعش في نينوى الى “عدم الضعف عن الجهاد وتخريب ديار الكفر”.

وخاطب البغدادي بالقول “يا أهل السنة أفي كل مرة لا تعقلون استمرئتم الذلة وتهتم كما تاه بنو اسرائيل اما ترون الرافضة كل يوم يسمونكم سوء العذاب يغزون بلادكم بحجة محاربة داعش”، متهماً امراء السعودية “بعلمنة البلاد والمشاركة العسكرية ضد أمم الاسلام والسنة في العراق والشام”.

ودعا البغدادي عناصر داعش في الجزيرة الى “الكر على آل سلول ومهاجمة عساكرهم وامرائهم ووزرائهم وابواق اعلامهم”، مهاجماً تركيا بالقول “أنها ضلت خلال مدة جهادنا خاسئة خانسة تطل بقرن وتستخفي بقرن تسعى لتحقيق مصالحها في شمال العراق واطراف الشام ثم ترتد خشية ان يصلاها المجاهدون في عقر دارها بجحيم عملياتهم، ثم قررت الدخول بحربنا مستندة بطائرات تحالف الصليب مستغلة انشغال المجاهدين وظنت انها آمنة من ان ينزل بساحتها أسود الجهاد، الا انه من مأمنه يؤتى الحذر”.

وتابع البغدادي “ايها الموحدون لقد دخلت تركيا في دائرة عملكم ومشروع جهادكم فاستعينوا بالله واغزوها واجعلوا امنها فزعاً ورخاءها هلعاً وادرجوها في دائرة صراعاتكم الملتهبة، فإن دم احد جنودها كدم الكلب خسة”، مطالباً عناصر التنظيم “بعدم الانحياز والانسحاب واسترجاع الارض التي خرجوا منها بذنوبهم بالتوبة”. (النهاية)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *