الرئيسية / اقتصادية / التمويل الدولية وروانگە تقدمان تدريباً على مهارات الأعمال لمخيمات اللاجئين
%d9%85%d8%a4%d8%b3%d8%b3%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%85%d9%88%d9%8a%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%af%d9%88%d9%84%d9%8a%d8%a9

التمويل الدولية وروانگە تقدمان تدريباً على مهارات الأعمال لمخيمات اللاجئين

(المستقلة).. أعلنت مؤسسة التمويل الدولية، عضو مجموعة البنك الدولي، اليوم الثلاثاء، توقيعها اتفاقية مع مؤسسة روانگە من أجل مساعدتها على تدريب اللاجئين والنازحين في أربيل، وذلك في إطار جهود المؤسسة لدعم القطاع الخاص وتعزيز التنمية الإقتصادية في ظل التحديات الراهنة.

وقال بيان عن مؤسسة التمويل الدولية ،تلقت (المستقلة) نسخة منه ،انها ستساعد بموجب هذه الاتفاقية مؤسسة روانگە في تدريب حوالي 1000 لاجئ ونازح كل عام  على مهارات الأعمال، وذلك من خلال بناء قدرات مدربيها وتنقيح المحتوى التدريبي وتعديله طبقاً لمتطلبات سوق العمل المحلي وكذلك إجراء تقييمات منتظمة للمدربين.

واشارت الى ان هدف مؤسسة روانگە يتمثل في تحسين فرص الحصول على التعليم ومعايير التعليم داخل إقليم كردستان العراق وخارجه.

وقال عبد السلام مدني، الرئيس التنفيذي لمؤسسة روانگە “تم تهجير ما يزيد عن 3 ملايين شخص ممن تركوا بلدانهم خلال الأعوام القليلة الماضية.

واضاف ستساعد شراكتنا مع مؤسسة التمويل الدولية على تقديم تدريب بالغ الأهمية في مجال الأعمال لهم، ومن ثم مساعدتهم على الحصول على فرص عمل وبناء مشروعاتهم الخاصة ، ودعم العاملين منهم”.

وتحظى مؤسسة التمويل الدولية بتاريخ طويل في وضع برامج التدريب التي تهدف إلى تحسين قدرات الإدارة وأداء الأعمال في مجالات الإدارة الرئيسية مثل مهارات التسويق، والإدارة المالية ومراقبة الجودة وغيرها من المهارات العملية والشخصية. وعلى الصعيد العالمي، ساهمت مؤسسة التمويل الدولية في تدريب ما يزيد عن 200 ألف شخص في 64 دولة عن طريق شبكة من 500 مدرب و91 جهة تقدم خدمات التدريب.

من جانبه، قال زياد بدر، مدير مكتب مؤسسة التمويل الدولية في العراق، “إن شراكتنا مع روانگە مكنتنا من الوصول بطريقة جديدة ومبتكرة لللاجئين والنازحين في العراق” .

وأضاف:”يتوق الناس داخل المخيمات إلى تقديم سبل العيش لأسرهم ومجتمعاتهم، ويمكننا من خلال برنامج التدريب على مهارات الأعمال أن نطلعهم على المهارات التي تساعدهم على أن يصبحوا منتجين ويجدوا فرص عمل وحياة جديدة داخل المجتمعات المضيفة لهم”.

وتأتي الاتفاقية في إطار مشروع FAST Iraq ، الذي يهدف إلى تعزيز أداء الشركات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر من خلال تطوير قدراتها الإدارية. وقد ساعدت مؤسسة التمويل الدولية بالفعل في تحسين مهارات الأعمال لما يزيد عن 12 ألف شخص في العراق.

وتأتي هذه الاتفاقية كذلك ضمن استراتيجية مؤسسة التمويل الدولية في العراق الرامية إلى مساعدة القطاع الخاص على تطوير اقتصاد متنوع غير نفطي ومعالجة التحديات التي تعيق توفير فرص العمل وتطوير القطاع الخاص.

 

يذكر ان مؤسسة التمويل الدولية، أحد أعضاء مجموعة البنك الدولي، وتعد أكبر مؤسسة إنمائية عالمية تركز أعمالها على القطاع الخاص في الأسواق الناشئة، وتمارس المؤسسة أعمالها مع 2000 شركة حول العالم..

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *